الأخبارمقالات

صحصح الخمسة اللى جواك


صحصح الخمسة اللى جواك
………………………….
إتبرمجنا منذ الصغر على ان يتصرفوا أو يتكلموا أو يعتقدوا بطريقة معينة سلبية وتكبر معهم حتى يصبحوا سجناء ما يسمى “بالبرمجة السلبية “التي تحد من حصولهم على أشياء كثيرة في هذه الحياة
فنجد ان كثيرا منهم يقول أنا ضعيف الشخصية , أنا لا أستطيع الامتناع من التدخين ، أنا عصبى ، أنا متردد …..
ونجد انهم اكتسبوا هذه السلبية من دوائر تعاملنا مع الأسرة أو المدرسة أو الأصحاب أو من هؤلاء جميعا.
ولكن هل يمكن أن تغيير هذه البرمجة السلبية وتحويلها إلى برمجة إيجابية . الإجابة نـــعم وألف نعم .
لذلك نحتاج ان نبرمج أنفسنا ايجابيا لكي نكون سعداء ناجحين نحقق فيها أحلامنا وأهدافنا
عليك أن تقرر داخل نفسك أنك تريد التغير فقرارك هذا هو الذي سوف ٌينير لك الطريق إلى التحول من السلبية إلى الإيجابية .
السلمة الأولى للبرمجة الإيجابية
التحدث إلى الذات :
هل حدث وان دار جدال عنيف بينك وبين شخص ما وبعد أن ذهب عنك الشخص دار شريط الجدال في ذهنك مرة أخرى فأخذت تتصور الجدال مرة أخرى وأخذت تبدل الكلمات والمفردات مكان الأخرى وتقول لنفسك لماذا لم اقل كذا أو كذا …
ان كل تلك الأحاديث والخطابات مع النفس والذات تكسب الإنسان برمجة سلبية قد تؤدي في النهاية إلى أفعال وخيمة
فـــ لابد ان نراقب وننتبه إلى النداءات الداخلية التي تحدث بها نفسك .
وقد قيل :
راقب أفكارك لأنها ستصبح أفعالا
راقب أفعالك لأنها ستصبح عادات .
راقب عادتك لأنها ستصبح طباعا ..
راقب طباعك لأنها ستحدد مصيرك .

لذلك علينا إدراك ان العقل الباطن لا يعقل الأشياء مثل العقل الواعي فهو ببساطة يخزن المعلومات ويقوم بتكرارها فيما بعد كلما تم استدعاوها من مكان تخزينها . فلو حدث أن رسالة تبرمجت في هذا العقل لمدة طويله ولمرات عديدة مثل أن تقول دائما في كل موقف … أنا خجول أنا خجول … أنا عصبي المزاج , أو أنا لا أستطيع مزاولة الرياضة , أنا لا استطيع ترك التدخين …. وهكذا فان مثل هذه الرسائل سترسخ وتستقر في مستوى عميق في العقل الباطن ولا يمكن تغيرها , ولكن يمكن استبدالها ببرمجة أخرى سليمة وايجابية .
دعونا نصحصح خمس أشياء بداخلنا ونكون على قدر من التحكم بالذات ونضع قواعد خمس لبرمجة عقلك الباطن .
-1 يجب أن تكون رسالتك واضحة ومحددة .
-2 يجب أن تكون رسالتك إيجابية (مثل أنا قوي . أنا سليم أنا أستطيع الامتناع عن … .
-3يجب أن تدل رسالتك على الوقت الحاضر .( مثال لا تقول أنا سوف أكون قوى بل قل أنا قوي )
4-يجب أن يصاحب رسالتك الإحساس القوي بمضمونها حتى يقبلها العقل الباطن ويبرمجها .
5-يجب أن يكرر الرسالة عدة مرات إلى أن تتبرمج تماما .
ابتداء من اليوم احذر ماذا تقول لنفسك واحذر ما الذي تقوله للآخرين واحذر ما يقول الآخرون لك لو لاحظت أي رسالة سلبية قم بإلغائها بأن تقول ” ألغي ” وقم باستبدالها برسالة أخرى إيجابية .
تأكد وثق أن عندك القوة وأنك تستطيع أن تكون وتستطيع أن تملك وتستطيع القيام بعمل ما تريده وذلك بمجرد أن تحدد بالضبط ما الذي تريده وأن تتحرك في هذا الاتجاه بكل ما تملك من قوة .
وختااااما قيل في ذلك جيم رون مؤلف كتاب ” السعادة الدائمة ” : ” التكرار أساس المهارات “أو كما نقول نحن التكرار يُعلم الشطار .

تارودانت نيوز
نسمة الدسوقي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى