الأخبار

مدينة آسفي تحتضن الملتقى الوطني الأول للغة العربية وتدريسها


تستعد مدينة آسفي لاحتضان فعاليات الملتقى الوطني الأول للغة العربية وتدريسها في موضوع: “اللغة العربية ومكانتها في منظومة التربية والتكوين” تحت شعار : ” من أجل وضع تصور موحد لتدريس اللغة العربية “، أيام 27 و 28 مارس 2015.

يهدف الملتقى إلى مساءلة منظومة التربية والتكوين حول مكانة اللغة العربية فيها استعدادا للإصلاح التربوي الذي ستعرفه بلادنا، وإلى توحيد تصور المتدخلين في تدريسها.
و يتضمن برنامج اللقاء ندوة حول الإصلاح التعليمي بالمغرب، و أخرى حول خصائص اللغة العربية و مكانتها في المنظومة التربوية، و ندوات أخرى تنكب على تدريس اللغة العربية. كما أن الملتقى يسعى إلى جمع مختلف المتدخلين في تدريس اللغة العربية و تأطير أساتذتها و تكوينهم . و سيستضيف اللقاء باحثين من مدن مكناس و بني ملال والجديدة و أكادير.

تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى