أخبار جهويةأخبار وطنيةالأخباردراسات

تارودانت… الملتقى الدولي التاسع للجيولوجيا التطبيقية فرصة للتعرف على آخر الأبحاث في هدا المجال


يعتبر الملتقى الدولي التاسع للجيولوجيا التطبيقية،المنظم بالكلية متعددة الاختصاصات بتارودانت من 2 إلى 4 أبريل الجاري، تحت اشراف مجموعة البحث المعروفة بـ 3MA، فرصة للاطلاع على التراكم الذي حققته مجموعة البحث في مجال إعطاء قيمة مضافة لتبادل الخبرات، والتعرف على آخر الأبحاث في مجال الجيولوجيا التطبيقية.

رئيس جامعة ابن زهر الدكتور عمر حليابرز في كلمة له أهمية البحث العلمي وتثمينه على المستوى الجهوي، مؤكدا على ان مثل هذه الملتقيات فرصة مناسبة للباحثين لتبادل الخبرات، وذلك انطلاقا من الأهمية الاستراتيجية والسوسيواقتصادية للقطاع المعدني بالمنطقة، مجددا انخراط جامعة ابن زهر في مجال التجديد والتثمين المرتبط بالأبحاث العلمية وكذا في إعمال مبدأ الشراكة، وهي فرصة سانحة بمناسبة هذا الملتقى -يضيف- لتطبيق هذه الاختيارات.

عامل إقليم تارودانت السيد فؤاد المحمدي ابرز من جهته أن القطاع المعدني بالإقليم يتبوأ مكانة هامة في النسيج الإقتصادي والاجتماعي، مؤكدا في الوقت نفسه على السمعة الوطنية والدولية التي يتمتع بها إقليم تارودانت في مجال الإنتاج المعدني وتثمينه بالإضافة إلى كثافة العمليات التنقيبية.

الجلسة الافتتاحية تميزت ايضا بكلمة الدكتور محمد بوطالب وزير الطاقة والمعادن السابق والأستاذ الجامعي الدي دكر بمراحل تكوين مجموعة البحث 3MA، لتصل محطاتها حاليا إلى الدورة التاسعة، مبرزا أهمية تقاطع الأبحاث وتبادل الخبرات بين الأساتذة والجامعات المهتمة بمادة الجيولوجيا.

الملتقى كان ايضا فرصة لتكريم بعض رواد علوم الجيولوجيا المشهود لهم بالكفاءة العالمية،و الاشادة بخصال ومناقب أحد أعمدة تدريس الجيولوجيا بفرنسا ويتعلق الأمر “بالبروفيسور كريستيان ماريانك” من جامعة نانسي والذي كون عددا كبيرا من أطر الجيولوجيا والتعدين بدول المغرب العربي بنوع من الاحتضان العلمي والعاطفي.متابعة.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى