الأخبارنقابات

مؤسسة الاسماعلية للتعليم الخصوصي بأولاد تايمة تستغل الأطر ولا تلتزم بقانون الشغل.


في ضل الأوضاع المزرية التي يعيشها أساتذة التعليم الخصوصيي بمؤسسة الاسماعلية بأولاد تايمة ،حيث يتم استغلال الموارد البشرية أبشع استغلال ،من حيث الأجور الزهيدة التي يتقاضونها والتي تترواح ما بين 600 و و1500 درهم شهريا،بالإضافة إلى دلك الوعود الكاذبة التي تقدمها ادارة المؤسسة للأساتدة من اجل استغلالهم والربح على بؤس حياتهم .
وأمام هده الوضعية المأسوية عقد المكتب النقابي التابع للاتحاد المغربي للشغل لأساتذة مؤسسة الاسماعلية للتعليم يوم 01 ابريل 2015 اجتماعا بمديرية التشغيل بتارودانت بحضور المدير الإقليمي للتشغيل وممثل المؤسسة ،حيث ثم الاتفاق على مجموعة من النقط وهي :
-تعليق السبورة النقابية
-تمكين جميع الأجراء من بطاقة الشغل وورقة الأداء
-دراسة إمكانية الرفع من أجور الأساتدة
-التصريح باجور الأساتدة الغير مصرح باجورهم لدى الصندوق الوطني الضمان الاجتماعي.
-مواصلة الحوار بين المكتب النقابي والمشغل بالمؤسسة حفاضا على السلم الاجتماعي.
الا انه ورغم الاتفاق على هده البنود ،فما زالت المؤسسة تتراوغ وتتملص من الالتزام بها ،حيث أنه وخلال الاجتماع الثاني الدي عقد يوم 22/04/2015 صرح مسؤولي المؤسسة بأنهم لن يلتزموا ببنود الاتفاقية الموقعة في محضر الاجتماع.

تارودانت نيوز
رشيد الحدري

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. هده الوضعية لا يعاني منها اساتذة مؤسسة الاسماعيلية فقط، بل جل الشغيلة التعليمية بالقطاع الخاص بهذه المنطقة تعاني من نفس المشاكل.فارباب المدارس الخاصة يوسعون من مشاريعهم ويملاون شكاراتهم على ظهورحاملي الشواهد مستغلين حاجتهم الى العمل.

زر الذهاب إلى الأعلى