الأخبار

جمعية تصنع الألقاب بجانب مقبرة الغفران


جمعية أمجاد سنطرال للتنمية الرياضية ومحاربة المخدرات .منطقة الهراويين إقليم مديونة التي فاز ابطالها مرات عديدة ببطولات مغربية،وشرفوا جهة الهراويين إقليم مديونة وتواصل تألقها ورفع اسم الرياضة الوطنية ،لكن معاناتها ما زالت كما هي،حيث يتمرن ممارسوها في الخلاء بجنب مقبرة الغفران وبدون مقر،؟هذا نداء لجميع المسؤولين على الشان الرياضي بمدينة الدر البيضاء والوزارة الوصية.والجهات المسؤولة محليا عن الجمعيات في الأخذ بيد هاته الجمعيات التي تهدف الى تهديب الشباب وابتعادهم عن المخدرات،فهذا في الوقت نفسه مساعدة للدولة حتى لا تخسر الملايين على الادمان والجريمة،وكما أخبرنا الرئيس أن تشبثه بهذه الجمعية هو محاولته الوقوف كجلمود صخر في وجه الادمان وانحراف اطفال هم رجال الغد .
وللتذكير فإن الجمعة هي أول جمعية بإقلم مديونة منخرط بجامعتين وهما :
الجامعة الملكية المغربية للمصارعات المماثلة و الجامعة الملكية للصامبو وكما تم إلتحاق أبطال الجمعية للمنتخب المغربي للرياضة للصامبو للمشارك في بطولة إفريقيا المنتظر تنظيمها بالدار البيضاء ما بين 21 و 25 من الشهر الجاري وهذا شرف لإقلم مديونة وتم اختيار كل من :
زكرياء العصبة في وزن 90 كغم.
.بدر أيت لامين في وزن 68 كغم.
البطلة حسناء الزعر في وزن 68 كغم
أيوب التلوتي في وزن 100كغم .
أمين فجر في وزن 74كغم.

imageimageimageimageimageimageimage

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق