أخبار محليةالأخبار

بيان للرأي العام


على اثر عملية انتحال شخصية ابراهيم أشحيما ووضع صورته الشخصية على صفحة الفيسبوك ، وملئها بمجموعة من الصور الخليعة ، واستضافة كل أصدقائه بها وتوجيه كل انواع السب والكلام البديئ لهم ،وبالرغم من محاولات حذفها لعدة مرات الا انها سرعان ما تعود، وهو الأمر الذي تسبب للأخ ابراهيم في إساءات بليغة له ولاسرته .
فان اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت اذ يستنكر هذا العمل الدنيئ واللااخلاقي الذي تعرض له الاخ ابراهيم أشحيما عضو مجلس الاتحاد، فإنه يناشد كل زوار مواقع التواصل الاجتماعي خاصة الفيسبوك باتخاذ الحيطة والحذر ، والعمل على عدم استضافة هذه الصفحة والتعامل معها على انها صفحة مزورة ولا علاقة لها بالأستاذ ابراهيم أشحيما.

اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت
المجلس الاداري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى