أخبار جهويةالأخبار

غريب :رئيس المجلس البلدي السابق بتارودانت أفرغ مكتب الرئاسة من كل الوثائق وتركه فارغا فما الذي يحاول ان يخفيه؟


في تدوينة له على صفحته في الفايسبوك، كتب محمد رماش عضو مجلس المستشارين ونائب رئيس المجلس البلدي الحالي باسم العدالة والتنمية ،يصف مكتب رئيس المجلس البلدي السابق الذي تركه فارغا الا من الغبار يقول:

بونظيف ….
عندما تشكل مكتب المجلس ببلدية تارودانت لصالح المصباح دخلنا مكتب الرئيس السابق والذي سيكون مكتب الرئيس الحالي قبل أن نقرر هل نغير المكان أونبقى في هذا المكان الفارغ
فكانت المفاجأة :
وجدنا المكتب “يصفر” خاليا خاويا مقفرا …لا ورقة فيه ولا كتاب ولا صور ….أخونا الرئيس السابق شطبه تشطيبا ومحاه محوا ومسحه من الوثائق مسحا ….
كأنه يخفي معالم شيئ
أو يمحوا أثر شيئ
صدمت للغبر المتناثرة فوق الكراسي وكأنها لم تستعمل مند مدة .
وقد نجد ما ستكشف الأيام المقبلة عنه من أسرار وأمور فوق الغبار ….
للأسف كان على الريئس المنتهية ولايته أن يترك ذكرى ولو رمزية للرئيس الجديد …
هذه بداية سيئة …..لا تعبر بصدق عن مفردات التعاون التي تناثرت كلماتها إبان تشكيل مكتب المجلس اليوم
بالطبع المرحلة الجديدة تقتضي تنظيف كل شيئ …تنظيف المجلس البلدي من كل غبار علق بعقليات ومشاريع وبرامج ومخططات …

تارودانت نيوز
محمد رماش

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. كثرة التقرقيب بلا نقيب..سير قلب الادارة و تلقى وراقيك..العفو من عندك اربي فهاد العواشر..

  2. ربما كنتم تتوقعون الظفربكنزفي مكتب الرئيس السابق .لستم بصدد المشاركة في السلسلة الفرنسية الشيقةchassee au trésor .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق