الأخبارنقابات

بيان النقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) فرع تارودانت


في إطار متابعته لقضايا وانشغالات نساء ورجال التعليم بالإقليم ، عقد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغـل يوم 15/12/2015 بمقر الإتحاد المحلـي الفيدرالـي بتارودانت اجتماعـا استثنائيـا خصص لتقييم ومناقشة مـا أصبحت تعرفه الساحـة التعليميـة من تراجعـات خطيـرة مست الجانب الحقوقـي ، والحريـات ، محليـا ووطنيا . وقد تناول بالأساس الانشغالات الكبرى للأسرة التعليميــة من واجبات وحقوق. مرورا بالتضييق على الممارسة النقابية باعتبار المشاركة في الاحتجاج او الاضراب غياب غيـــــــــر مشروع عن العمل بهدف كسـر شوكـة المناضليـن النقابييـــن ، وضربهم فـي مـصدر قوت عيشـهم .واعتبـارالاستاذ سبب فشـل المنظومـة التعليميـة . دون إغفـال القرارات الحكومية الجائرة المتمثلة في الزيادة فـي الاسعــار ونهـج سياسة الآذان الصماء و الرامية إلـى الإجهـاز علـى الحقـوق و الحط من قيمة المدرسـة العمومية بتشجيع التعليم الخصوصي وفقـا لإملاءات صندوق النقد الدولـي ، إضافة إلـــــى قضاياأخرى : (ملف التقاعد – الحق في الترقية – فصل التكوين عن التوظيف – متابعة الدراسة — الحق في الاضراب ..)

و بناء عليه فإن مكتب الفرع ومن موقع مسؤوليته في الدفاع عن قضايا الشغيلة التعليمية يسجل مايلي :

✓ مـحـــليـــــــــــــا
ـ يدين بشدة الاسلوب الممنهج الذي تمارسه النيابة الإقليمية ضد رجال ونساء التعليم والمتمثل في توقيف الأجرة والعرض على المجالس التأديبية دون مراعاة للحالة الاجتماعية والصحية والنفسية للمعنيين …..
– يستنكر عاليـا عمليات التضييق على العمل النقابي ، والإجهاز على الحقوق والمكتسبات .
– يعلـن تضامنه المطلق مع مستخدمي النظافة و الحراسة في مواجهة الشركات المشغلة التي تماطل في دفع أجورهم .

✓ وطنيـــــــــــــــــــا

– يثمن نضالات الأساتدة المتدربين بجميع مراكز مهن التربية والتكوين .
– يشجب التدخل الوحشي الذي تلجأ إليه الحكومة لقمع المظاهرات والاحتجاجات السلمية …
– يرفض المذكرة المشؤومة 352/15 الخاصة بتدبير الفائض و الخصاص التي أجهزت على الاستقرار الاجتماعي
لرجال و نساء التعليم مع تكريس الاكتضاض والأقسام المشتركة بالسلك الابتدائي خصوصا..
– يشجب بشدة الاقتطاعات التي طالت اجور المضربين و المضربات دون سند قانوني
– يرفض انفراد الحكومة بتدبير ملفات مصيرية ( التقاعد ، الترقية ، فصل التكوين عن التوظيف ، حق الاضراب….)
دون إشراك لممثلي المأجورين .
و إذ يعلن للرأي العام المحلي و الوطني تضامنه مع كل أشكال الاحتجاجات لجميع الفئات وخصوصا منهـم الاساتـدة المتـدربون بالمراكـز الجهوية للتربية والتكوين ,والاساتـــدة الموقوفون عن العمـل والمحرومون من أجورهم وضحايا النظامين 85/2003 .
فإنه يدعو جميع المنخرطين والمنخرطات وعموم الشغيلة التعليمية بالإقليم الى الالتفاف حـول إطارهم النقابـي الشرعــي لمواصلة التعبئة ورص الصفوف من أجل إعادة الإعتبار للعمل النقابي والدفاع عـن الحقوق والمكتسبات .
عن المكتب
تارودانت نيوز
عبد الجليل بتريش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى