الأخبارمستجدات التعليم

اولاد برحيل … النائب الاقليمي يقوم بإعطاء الانطلاقة لتشغيل المقر الثالث لمركز الموارد بالإقليم


يوم الخميس 7 يناير 2016 على الساعة الرابعة مساء بمدرسة هارون الرشيد بمدينة اولاد برحيل وصل السيد النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بمدينة تارودانت رفقة السيد رئيس مصلحة الموارد البشرية و تنشيط المؤسسات التعليمية، و ذلك من اجل المشاركة في الحفل الذي تنظمه خلية اليقظة التربوية للتعليم الاولي بتنسيق مع النيابة الاقليمية و مؤسسة هارون الرشيد للتعليم الابتدائي ، بمناسبة افتتاح مركز الموارد للتعليم الاولي –فرع اولاد برحيل-.
image
و قد تميز هذاالحفل بحضور كل من باشا مدينة اولا برحيل، و رئيس المجلس البلدي، و مدير مدرسة هارون الرشيد و رئيس جمعية اباء و امهات و اولياء التلاميذ، و عدد من الاطر التربوية و الادارية و مربيات و مسيرات التعليم الاولي، و رؤساء و اعضاء جمعيات المجتمع المدني المهتمة بقطاع التعليم الاولي بالمدينة.
image
الحفل كان مناسبة قدم فيها السيد النائب الاقليمي كلمة توجيهية لفائدة العاملين في مجال التعليم الاولي او التعليم ما قبل المدرسي، منوها بالمجهودات التي تبذلها الوزارة و الاكاديمية الجهوية و النيابة الاقليمية، من اجل النهوض بقطاع التعليم الاولي في الإقليم، و منها مركز الموارد بأولاد برحيل، الذي يعتبر المركز الثالث بعد انشاء مركز تارودانت و مركز اولاد تايمة، كما نوه السيد النائب بالنتائج المرضية التي وصل اليها التعليم الاولي بمدينة اولاد برحيل و ضواحيها، مستدلا بعدد من المعطيات و منها العروض التي قدمها اصحاب المصلحة الفضلى من ابناء و بنات و براعم مؤسسات التعليم الاولي بالمدينة امامالحاضرين.
و في ختام هذا الحفل استمع الحاضرون الى كلمة خلية اليقظة التربوية التي اكدت على ان التعليم الاولي بالإقليم، يواجهه مجموعة من التحديات اهمها: – نقص على مستوى التكوين الاساسي للعاملين ب قطاع التعليم الاولي – تعدد البرامج و المناهج المعتمدة في مؤسسات التعليم الاولي – نقص في التاطير و المراقبة التربوية – صعوبة كبيرة في التعميمو خاصة على مستوى العالم القروي. كما ان القطاع لا زال يحتاج الى جهد مضاعف، و تعبئة شاملة للموارد من جميع المتدخلين ،و من كافة مؤسسات و منظمات و هيئات المجتمع المدني، من اجل الوصول الى اصلاح حقيقي و تعميمه.

تارودانت نيوز
صالح العزوزي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق