الأخبار

ليلى العلوي المصورة المغربية تغادر الحياة متأثرة بإصابتها في الهجوم الإرهابي ببودغادغو


انتقلت الى رحمة الله المصورة الفوتوغرافية المغربية والحاملة أيضا للجنسية الفرنسية ليلى العلوي، بعد تعرضها لسكتة قلبية بأحد مصحات العاصمة البوركينابية، مساء 18 يناير 2016، حسب ما نقلته مصادر من سفارة المغرب بوغادوغو. وكانت ليلى العلوي أصيبت في الهجوم الذي نفذه مسلحون مساء الجمعة الماضي وسط العاصمة البوركينابية. ذكرت سفارة المغرب في وقت سابق أن المواطنة ليلى العلوي، التي كانت توجد بمقهى/مطعم لحظة الهجوم، أصيبت بعيارين على مستوى الذراع والساق. وأضاف أنه تم نقل ليلى العلوي إلى مصحة بالعاصمة حيث خضعت لتدخل جراحي، مبرزة أنها غادرت قاعة الإنعاش صباح السبت. وأشارت السفارة إلى أن مسؤولين بها زاروا ليلى العلوي بالمصحة للاطمئنان على حالتها الصحية وتقديم الدعم الضروري لها، مؤكدة أن حالتها لا تبعث على القلق. وكانت ليلى، المزدادة سنة 1982، موجودة في وغادوغو في إطار مهمة إنجاز صور فوتوغرافية لحساب منظمة العفو الدولية.

تارودانت نيوز
وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى