أخبار وطنيةالأخبار

مراسلون بلا حدود تطالب السلطات المغربية بالتخلي عن متابعة الصحافيين


قالت منظمة مراسلون بلا حدود، نشرته في موقعها الإلكتروني، إن خمسة صحافيّين مغاربة متّهمين ب”تهديد امن الدولة الداخلي” و “تلقي اموال من جهات اجنبية” يواجهون نهار اليوم، احكاما تصل الى خمس سنوات سجن من اجل نشر مقالات تنتقد الحكومة.
وقالت المنظمة إنه “بعد ان تم تاجيلها للمرّة الاولى يوم 19 نوفمبر الفارط، ستنعقد محاكمة سبعة نشطاء من بينهم خمسة صحافيّين امام المحكمة الابتدائية بالرباط. الوقائع موضوع الدعوى الجزائية المنسوبة للمتهمين تهدف لا اكثر و لا اقل الى تقييد حرية الاعلام و الصحافة التي يضمنها الدستور المغربي لسنة 2011”.
وفي هذا الصدد، قالت ياسمين كاشا مسؤولة مكتب شمال افريقيا في منظمة مراسلون بلا حدود “متابعة هؤلاء الصحافيّين فضيحة. إذا تمّت ادانتهم فانّ العدالة المغربية ستساهم بشكل كبير في تشويه صورة المملكة دوليا. اننا ندعو الى التخلّي نهائيا عن هذه المتابعات”.
والمتابعون بحسب المنظمة ذاتها هم المعطي منجب، عبد الصمد عياش، ماريا مكرم، رشيد طارق و هشام المنصوري، وهم اعضاء في الجمعية المغربية للصحافة الاستقصائية.يابلادي

تارودانت نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى