اليوم الأحد 17 نوفمبر 2019 - 5:42 مساءً

 

 

أضيف في : الخميس 18 فبراير 2016 - 4:05 مساءً

 

برشلونة يتجاهل آرسنال في نزهة لاس بالماس

برشلونة يتجاهل آرسنال في نزهة لاس بالماس
قراءة بتاريخ 18 فبراير, 2016

يسعى برشلونة الإسباني إلى قطع خطوة جديدة نحو حصد اللقب السادس له في الدوري الأسباني خلال 8 سنوات، عندما يواجه لاس بالماس الأحد المقبل.

و بفضل فوزه على سبورتنج خيخون (3-1) الأربعاء، ابتعد برشلونة بقيادة ثلاثي الهجوم ليونيل ميسي ونيمار ولويس سواريز في سباق الصدارة في المسابقة الأسبانية، بفارق 6 نقاط كاملة عن صاحب المركز الثاني أتلتيكو مدريد، وبسبع نقاط عن غريمه التاريخي ريال مدريد، الذي يحتل المركز الثالث بفارق نقطة واحدة عن جاره أتلتيكو.

ويزيد فوز برشلونة المحتمل على لاس بالماس، على ملعب الأخير في جزر الكناري، التي لا تتسم أجوائها بالبرودة مثل باقي أسبانيا، عدد انتصاراته المتتالية إلى 8 مباريات، كما سيزيد من الرقم القياسي لعدد مباريات الفريق الكتالوني بدون هزيمة إلى 32 مباراة في جميع المنافسات.

وأكد لويس انريكي المدير الفني لبرشلونة، الذي قاد فريقه للتتويج بثلاثية الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا في موسم 2015/2014، أن لاعبيه لن يفقدوا تركيزهم بسبب مباراتهم المرتقبة أمام آرسنال في دور الستة عشر من دوري الأبطال يوم الثلاثاء المقبل.

وقال انريكي: “لن نفكر في آرسنال في الأيام القليلة المقبلة، سنفكر فقط في لاس بالماس، نحن نحاول التفكير في كل مباراة على حدة ونركز فقط في المباراة المقبلة”.

وأكد أليكس فيدال، لاعب برشلونة، الذي ينافس البرازيلي داني ألفيش بقوة على مركز الظهير الأيمن، أنه لا مجال للراحة في المباراة المقبلة رغم أنها ستكون في مواجهة صاحب المركز الثالث في قاع جدول ترتيب الدوري الأسباني.

وأضاف فيدال: “لن نخلد إلى الراحة قبل أن تصبح الألقاب بين أيدينا، هكذا يكون الأمر بهذه البساطة، نعرف أن الشهور الثلاثة المقبلة ستكون متوترة وصعبة للغاية”.

وبسؤاله عن ما إذا كان يشعر بالقلق حيال إهدار برشلونة 8 من أصل 16 ركلة جزاء احتسبت له هذا الموسم، أجاب فيدال قائلا: “نحن لدينا عدة متخصصين في تنفيذ ركلات الجزاء وهم الأفضل في العالم”.

ويثور تساؤل هنا، ماذا سيحدث إذا حصل برشلونة على ركلة جزاء جديدة، هل سيصوبها ميسي على المرمى مباشرة أم سيقوم بتمريرها لأحد زملائه في الفريق كما فعل في الركلة الشهيرة التي مررها لسواريز في المباراة التي انتهت بفوز برشلونة (6-1) على سيلتا فيجو أم سيتركها بإنكار ذات لسواريز، هداف الدوري الأسباني، أو لنيمار، كما فعل في مباراة خيخون عندما ترك الركلة لسواريز.

وقال راديو كتالونيا: “أجواء ضربة الجزاء تلك كانت غريبة بعض الشيء، فلندعو ألا تتسبب في فقدان برشلونة يوما ما لنقاط مهمة أو الإخفاق في دوري الأبطال”.

ومن المفترض أن يعود اللاعبان المخضرمان خافيير ماسكيرانو وأندريس انيستا للمشاركة أمام لاس بالماس من البداية، بعد أن تمت إراحتهما في مباراة خيخون، فيما يغيب سيرخيو بوسكيتيس عن اللقاء للإيقاف.

ويغيب هيرنان سانتانا لاعب لاس بالماس عن المباراة بسبب الإصابة.

ويلتقي اسبانيول السبت المقبل، على ملعبه، مع ديبورتيفو لا كرونيا، فيما يواجه ريال بيتيس ضيفه خيخون ويحل ايبار ضيفا على سيلتا فيجو، بينما يلتقي ليفانتي وخيتافي يوم الجمعة، على ملعب الأول.

ويشهد يوم الأحد إقامة المباراة الأهم والتي ستجمع بين أتلتيكو مدريد وفيا ريال، الذي يحتل المركز الرابع في جدول الترتيب، تحت قيادة اللاعب المفضل لجماهير اتلتيكو مدريد فيرناندو توريس، الذي سيقود هجوم فريقه في تلك المباراة، التي ستلعب في العاصمة الأسبانية، بعد أن عاد لاكتشاف لمساته التهديفية.

وقال توريس: “العودة لتسجيل الأهداف مرة أخرى أمر رائع”.

ويلتقي ريال مدريد، الذي ارتفعت معنوياته بعد الفوز على روما الأربعاء بهدفين نظيفين في بطولة دوري أبطال أوروبا، مع ملقة، بدون الاستعانة بخدمات بيبي وجاريث بيل المصابين، بالإضافة لغياب رافايل فاران الموقوف.