الأخبارمستجدات التعليم

المديرية الاقليمية … مركز موارد التعليم الأولي بأولاد برحيل ينظم نشاطا تواصليا مع الساكنة بمناسبة اليوم اليوم العالمي للمرأة.


على الساعة الثالثة زوالا من يوم الاربعاء 16 مارس 2016بالمركب الثقافي باولاد برحيل، نظم مركز الموارد التربوي للتعليم الأولي و بنسيق مع جمعية الامام الغزالي للتربية و التعليم الاولي، و اعضاء خلية اليقظة التربوية ، لقاء تواصليا حضره حوالي 400 مشاركة من امهات الاطفال، و عدد من الاطر التربوية و الفاعلين الجمعويين بالبلدية، و ثلة من المؤطرين و المتفقدين التربويين. و حسب الاوراق التنظيمية التي تم تحضيرها، فان هذا اللقاء ياتي في سياق الاحتفال باليوم الاممي للمرأة، و تبديد الازمة التي يعيشها التعاون و التواصل بين الاسرة و المدرسة، و تفيكيك القطيعة بين المؤسسة التربوية و امهات و اباء و اولياء التلاميذ، بالاضافة الى نشر الوعي باهمية التربية ما قبل المدرسية.
و قد تميز هذا اللقاء بكلمة كل من رئيس مركز الموارد بتارودانت، المتفقد التربوي ادار حسين تطرق فيها الى عدة محاور شرح من خلالها للحاضرات دور الام الطلائعي في تربية الابناء، و اهمية انخراط اطفالهن في مؤسسات التعليم الاولي في سن مبكر، مشيرا الى بعض التوجيهات و الارشادات التربوية المرتبطة بتنظيم العلاقة بين المربيات و امهات الاطفال ، مؤكدا على ضرورة القيام بنظافة الاطفال و تحسين وضعهم الصحي، تماشيا مع نموهم البيولوجي و النفسي.
image
السيد الحسين ايت حمو : متفقد تربوي بايت اعزة طالب من خلال كلمته المربيات و الفاعلات في مجال التعليم الاولي العمل وفق البرامج و المناهج التي تعتمدها مصلحة الشؤون التربوية ، في اطار توحيد المقررات الدراسية ، و مزيدا من الجهد من اجل الرفع من قدرات الاطفال و تحسين علاقتهم مع كافة افراد اسرهم، و التركيز على تلقينهم المبادئ الاولى في الاخلاق الفاضلة ، و ذلك عبر نشاطات تعبيرية و حوارية و قصص و حكايات و اناشيد.
image
و في ختام هذا اللقاء التواصلي الهام، تناول الكلمة ممثل مصلحة الشؤون التربوية و تنشيط المؤسسات بالمديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية باقليم تارودانت، السيد مولاي عبد الله زكري عبر فيها عن شكره و امتنانه لكل الحاضرين، مشيدا بالمجهوادات التي تبذلها مصلحته من اجل الرقي بقطاع التعليم الاولي بالمنطقة، وان إنشاء مركز الموارد بمدرسة هارون الرشيد باولاد برحيل، يعتبر النواة الثالثة في الاقليم الى جانب مركز تارودانت و اولاد تايمة ، و ذلك من اجل تحسين جودة التعليم، و النهوض بمؤهلات و قدرات الفاعلات في هذا المجال. كما اشار الى ان الطفل يعيش في حياته عدة محطات عمرية، اهمها مرحلة الطفل منذ الولادة الى السن السادسة ، و ان المسؤولية التي تتحملها مؤسسات التعليم الاولي جسيمة، على اعتبار ان روادها اطفال من ذوي السن المبكر ، و الذين يعيشون مرحلة من ادق مراحل حياتهم، اذ خلالها تتكون لديهم بعض المميزات الانفعالية، و الملامح النفسية، التي يمتد أثرها في توجيه و تكوين الشخصية المستقبلية لدى الاطفال، كما ان هذه المرحلة تتميز بالنمو السريع في جميع الجوانب الشخصية، مما يؤثر على تشكل الملامح الاساسية للخبرات و المؤهلات المحددة لمسار الطفل طيلة حياته.
اللقاء ايضا كان مناسبة عبر فيها المشاركون و المشاركات عن آرائهن و اقتراحاتهن حول الاشتغال بمؤسسات التعليم الاولي و حول الصعوبات التي تحول دون الوصول الى تعميم التعليم الاولي في جميع المناطق و ايجاد الحلول المناسبة لتحسين و ضعية العاملين و العاملات في دور الحضانة و المؤسسات الحرة و رياض الاطفال.

تارودانت نيوز
بقلم: صــــالح العــــــزوزي : نادي الصحافــــة و الاعلام بأولاد بــرحيل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى