اليوم الخميس 14 نوفمبر 2019 - 9:02 صباحًا

 

 

أضيف في : الجمعة 13 مايو 2016 - 5:23 مساءً

 

جلسة حوار بين نقابة ارباب الشاحنات (ك د ش) وقيادة الدرك الملكي بتارودانت تلغي الوقفة الاحتجاحية

جلسة حوار بين نقابة ارباب الشاحنات (ك د ش) وقيادة الدرك الملكي بتارودانت تلغي الوقفة الاحتجاحية
قراءة بتاريخ 13 مايو, 2016

على إثر البيان رقم 17 الصادر عن المكتب الإقليمي لأرباب وسائقي الشاحنات بتارودانت المنضوي تحت لواء الكونفدرالية للشغل المؤرخ بـ 11 ماي 2016 انعقد بمقر القيادة الإقليمية للدرك الملكي بتارودانت صبيحة يومه الجمعة 13 ماي 2016 جلسة حوار تحت إشراف السيد القائد الإقليمي للدرك الملكي وبحضور المسؤولين الإقليميين لهذا الجهاز. وقد تمحور جدول هذا اللقاء الهام إلى مطالب مهنيي الشاحنات بالإقليم والمتضمنة في البيان سالف الذكر، وعلى أساسها وضع حد لما يتعرض له المهنيون من تجاوزات من بعض عناصر الدرك عبر المحاور الطرقية بالإقليم المشار إليها في البيان المذكور، إضافة إلى المطالبة بتطبيق الحمولة في جميع مراكز ومؤسسات الإنتاج والمقالع وتوحيد ذلك على الصعيد الوطني.
كما تم خلال هذا اللقاء وضع آلية جديدة للتواصل وحل القضايا المطروحة بين القيادة الإقليمية للدرك الملكي والمكتب الإقليمي لأرباب وسائقي الشاحنات بتارودانت، حيث أكد السيد القائد الإقليمي على أن أبواب القيادة الإقليمية وغيرها من مراكز الدرك الملكي عبر تراب الإقليم مفتوحة في وجه مسؤولي النقابة لطرح القضايا والمشاكل التي تهم القطاع في إطار الاحترام المتبادل والحوار الجدي والمسؤول. كما أكد كذلك استعداده لمواجهة كافة الانحرافات أو التجاوزات التي يمكن أن يعرفها القطاع، وسعيه الدائم إلى تطبيق القانون ومواجهة كل من سولت له نفسه الدوس عليه دون أي تمييز أو استثناء.
كما تم كذلك الاتفاق على عقد جلسات دورية قصد التقييم والمتابعة للوصول إلى أفضل النتائج خدمة للصالح العام وحفاظا على السلم الاجتماعي، الذي يعتبر من أهم محفزات الاستثمار والرفع من المردودية.
وبناءا عليه فإن المكتب الإقليمي لأرباب وسائقي الشاحنات بتارودانت قد قرر إلقاء الوقفة الاحتجاجية التي كانت مقررة أمام مركز الدرك الملكي بأولاد التايمة يوم الخمس 19/06/2016.
عن المكتب الإقليمي :

تارودانت نيوز
عبد الله ليكاسي