أخبار جهويةأخبار وطنيةالأخبار

هل تحرم الهواتف النقالة المرشحين الأحرار للباكالوريا بتارودانت من اجتياز الباكالوريا ؟


استنهجن العديد من المرشحين الأحرار لامتحانات الباكالوريا التقرير الذي أعدته نيابة تارودانت بعد العثور على هواتف نقالة، سبق وأن اصطحبها مرشحين معهم لمراكز الامتحان السبت المنصرم.
وأفاد هؤلاء في اتصالاتهم بالعديد من المواقع الالكترونية بان الهواتف لم تضبط لديهم إطلاقا في حالة غش أو ما شابه ذلك، وإنما كانت في حقائب تم وضعها بالقرب من السبورة و كانت غير مشغلة، مؤكدين بانهم فوجئوا بخبر يفيد قيام نائب وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني بإعداد تقرير بشأنهم و تم توجيهه لأكاديمية سوس، وهو التقرير الذي من شأنه اذا اعتمد أن يكون السبب في امكانية حرمانهم من اجتياز الامتحان الوطني يوم غذ الثلاثاء.
وصرح هؤلاء، بان سبب اصطحاب الهواتف معهم لم يكن بنية الغش وإنما للاطمئنان على اسرهم ، حيث من هؤلاء الممتحنين من قطع مسافات طويلة تصل لأربعين كيلومتر للوصول الى مركز الامتحان الجهوي الكائن بثانوية انوال باولاد التايمة.
وطالب هؤلاء بضرورة إنصافهم من خلال تمكينهم من الدورة الاستدراكية و عدم حرمانهم من أمنية ضلت تراودهم وهي اجتياز الامتحان الوطني، خصوصا و انهم أعدوا لهذه الامتحان منذ سنة خلت.
من جهة أخرى فإنه من المقرر ان يعقد هؤلاء المتضررون لقاءامع مسؤولي اكاديمية سوس صباح اليوم الاثنين لمناقشة حيثيات الموضوع من كل جوانبه.

تارودانت نيوز
متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى