أخبار جهويةأخبار وطنيةالأخبار

حالات انتحار باقليم شتوكة ايت بها في يوم واحد


شهد اقليم شتوكة ايت بها خلال يوم اول امس الاثنين حالتي انتحار ، تتعلق الأولى بالعثور على جثة عامل زراعي، ينحدر من ضواحي إقليم تارودانت، عثر على جثته في حالة متقدمة من التحلّل، وسط ضيعة فلاحية بمنطقة “المرس الجديد”، التابعة للجماعة الترابية بلفاع، بإقليم اشتوكة آيت باها، حيث رُجّحت فرضية انتحار الضحية البالغ من العمر حوالي 30 سنة.

وفي نفس اليوم عُثر على جثة شاب آخر، عمره 26 سنة، معلقة بحبل داخل منزل أسرته، بدوار “تن اعمارة”، بالجماعة الترابية خميس آيت اعميرة، ضواحي اشتوكة آيت باها؛ حيث أكّدت مصادر من عين المكان وفاته انتحارا.

اثر ذالك نقلت الجثتين لمستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني باكادير لإخضاعهما للتشريح الطبي لمعرفة مااذا كان الحادث مسألة انتحار ام اجرام ، والى جانب ذالك باشرت مصالح الدرك بالمنطقة التحقيق في هذه القضية التي لم تكن هي الاولى بالمنطقة ، حيث تشهد هذه المنطقة الآي عرفت عدة حوادث مماثلة توافد العديد من اليد العاملة الزراعية من مختلف النواحي والمدن المغربية ،وكثيرا ما يصاحبها الفارين من العدالة الذين يختبئون بالضيعات الفلاحية كعمال دون ان تكلف الجهات المشغلة نفسها عناء ضبط وتسجيل هوية هذه اليد العاملة العابرة.

تارودانت نيوز
عبد الله الشتوكي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى