اليوم الأحد 8 ديسمبر 2019 - 4:34 مساءً

 

 

أضيف في : الثلاثاء 14 يونيو 2016 - 7:29 مساءً

 

فعاليات حقوقية وسياسية تتعبأ لوقفة احتجاجية امام البرلمان

فعاليات حقوقية وسياسية تتعبأ لوقفة احتجاجية امام  البرلمان
قراءة بتاريخ 14 يونيو, 2016

دعت فعاليات حقوقية ونسائية إلى وقفة احتجاجية، يوم السبت 18 يونيو أمام مقر البرلمان، في إطار “حراك الغضب من أجل المساواة والحقوق والحريات”.

ويأتي تنظيم الوقفة “في سياق ما يعرفه المشهد المغربي من تراجعات على مستوى الحقوق والحريات والإجهاز على المكتسبات وتكريس التمييز، وتردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية لفئات عريضة من المواطنات والمواطنين” حسب بلاغ لتحالف الفعاليات الحقوقية.

وأكد البلاغ أن الاحتجاج يهدف إلى التعبير عن الغضب من الأداء التشريعي الحالي، ورفض تمرير التشريعات التي وصفها ب”الفارغة دستوريا وحقوقيا، والتي تكرس اللامساواة والحيف في شتى المجالات”.

كما يرمي إلى لفت انتباه المؤسسات الحكومية إلى عدم اعتبار المطالب والمقترحات الحقوقية في عدد من المجالات التشريعية، وكذا إلى ما آلت إليه التوافقات السياسية والنقاشات المؤسساتية من محاولات التراجع عن الحقوق والحريات والمساواة والمناصفة التي كرسها دستور 2011.

ودعا بلاغ التحالف الذي حمل توقيع أكثر من 140جمعية حقوقية ونسائية، كل القوى “المتنورة والطاقات الفاعلة، المؤمنة بقضايا العدالة الاجتماعية والكرامة والحريات”، إلى الخروج في الوقفة الاحتجاجية، يوم السبت المقبل، “من أجل مجتمع حداثي ديمقراطي”.