أخبار جهويةالأخبار

مراقبة…26 طن من المواد الغذائية غيرصالحة للاستهلاك كادت ان تصل الى بطون السوسيين


تمكنت مصالح المراقبة التابعة للمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لسوس ماسة، خلال العشرة ايام الأولى من شهر رمضان، من حجز وإتلاف 26 طنا من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك.

وأوضح بلاغ للمكتب أن المواد المحجوزة والمتلفة تتكون أساسا من اللحوم ( 3097 كلغ)، والمنتجات السمكية ( 425 كلغ)، ومشتقات الحليب ( 20600 كلغ)، و البيض (412 بيضة)، والمصبرات النباتية ( 518 كلغ)، والمشروبات (710 كلغ) ، والتوابل (165 كلغ)، ومواد غذائية أخرى( 554 كلغ).

وأضاف البلاغ أن مصالح المراقبة شددت خلال هذه الفترة عمليات المراقبة الصحية على المواد الغذائية الأكثر استهلاكا خلال شهر الصيام ، حيث همت هذه العمليات، التي جرت في إطار لجان محلية مختلطة أو مباشرة من طرف المصالح التابعة للمكتب ، 1800 طن من مختلف المواد الغذائية.

وخلال الفترة نفسها، قامت مصالح المراقبة التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بتنفيذ 485 خرجة ميدانية، منها 290 خرجة تمت في إطار اللجان الإقليمية، حيث تم أخذ 57 عينة من المواد الغذائية بهدف القيام بتحليلات مخبرية، جرى على إثرها تحرير 3 محاضر مخالفة.

كما تم تنفيذ ما يفوق 366 عملية تحسيس يومية في مجال احترام شروط النظافة الصحية، وتخزين المواد الغذائية وعنونتها، وشروط عرضها في السوق.

وحسب المصدر نفسه، فإن مصالح المراقبة المختصة التابعة للمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية قامت بمراقبة 44 ألفا و 488 طنا من المنتجات الغذائية في مختلف النقاط الحدودية التابعة لنفوذ المديرية. ومع.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى