اليوم السبت 21 سبتمبر 2019 - 4:15 مساءً

 

 

أضيف في : الأحد 26 يونيو 2016 - 1:56 صباحًا

 

القفة الرمضانية كما دبرها المجلس الجماعي لتارودانت !!!!؟؟؟؟


القفة الرمضانية كما دبرها المجلس الجماعي لتارودانت !!!!؟؟؟؟

قراءة بتاريخ 26 يونيو, 2016

الصورة من الأرشيف

عمد المجلس الجماعي ‎لتارودانت ضمن سياسته الإجتماعية توزيع ما يعرف بالقفة الرمضانية وهو عمل إجتماعي صرف لا يدخل ضمن المفهوم الضيق للبر والإحسان حسب التفسير السياسوي ولا يندرج في منهجية الإستغلال الإنتخابوي المقيت …

لقد خصص المجلس مبلغ 23مليون سنتيما عوض 13مليون سنتيما كما كان في السنوات الخوالي 
وقد همت العملية 2400 مستهذف ومستهذفة من أحياء ساكنة تارودانت كالبورة وأكويدير والزرايب أولا بنونة والشاف عزيز وسيدي بلقاس ورك أشبار وولاد لغزال والزيدانية والمعديات ودرب أقا ودرب لمعلم محمد ودرب الكزارة ودرب أكسيمة ودرب حادة ……..كما إستفاذ كذالك العمال والعاملات الموسميين بالمحلس الجماعي (عمال الإنعاش)علما أن القفة تضمنت (الله يقبل)10كلغ من الدقيق و(2قوالب من السكر )و2لتر من الزيت وربع كلغ من الشاي مع التذكير أن السلطة المحلية قامت بدورها بتوزيع 500قفة شبيهة بما وزعه المجلس الجماعي ماعدا الزيت الذي قدمت فيه 5عوض2ل
لقد إعتمد المجلس الجماعي لتارودانت نظاما معلوماتيا لا يسمح للمنزل الواحد وللشخص الواحد الإستفاذة أكثر من “بون bonneواحد .

وقد تمت عملية التوزيع بالملعب البلدي نهارا لكن لما إشتدت الحرارة بشكل ملفت في الأيام الأخيرة تم تغيير موعد التوزيع ليتم ليلا رأفة بالمستهذفين والمستهذفات 
لقد تجنب المجلس الجماعي منهجية التوزيع المباشر إلى المنازل المعنية تجنبا لأي إدعاء أو تأويل 
إن لجنة الشؤون الإجتماعية والأسرة والتضامن بتنسيق مع القسم الثقني سهرا على أن تمر هذه العملية بالشفافية المطلوبة وفق مقاربة تعتمد على ملء إسثمارات وزعت على كل أعضاء المجلس بالتساوي وهي توضح وضعية الهشاشة وفق مؤشرات ترتب الأولويات
إنها طريقة جديدة تدخل ضمن تجديد الرؤية والآليات التي تشتغل على الشق الإجتماعي …علما أن هذا الشكل من التعاطي أصبح يفرض مقاربة أخرى ومنهجية أخرى تجاوزا لما يسجل من ملاحظات .
بالفعل قضايانا الإجتماعية جد معقدة ومركبة نظرا لكثرة الحاجيات الموروثة وضعف بينيتنا على مستوى التشغيل وباقي الخدمات الإجتماعية …وهي قضايا يعرفها القاصي والداني .

إن المجلس الجماعي ضمن سياسته الإجتماعية وبرنامج عمله يقوم بشكل تشاركي مع مكونات المجتمع المدني بمبادرات طموحة تهم جملة من الفئات والمجالات كما يحرص على تجويد وتحسين العرض الإجتماعي من خلال المبادرة الوطنية للثنمية وغيرها … فالمجلس الجماعي من خلال رؤيته التنموية الإستثمارية يروم فتح فرص التشغيل أمام شبابنا وأسرنا التي تحتاج منا كل الرعاية وكل الحب والتقدير ….

تارودانت نيوز
محمد رماش