أخبار جهويةالأخبار

المسجد الاعظم بتارودانت في لمساته النهائية و ينتظر الإجراءات الإدارية لافتتاحه رسميا امام المصلين


بعد الحريق الكارثة التي التهمت كل شيء بالمسجد الاعظم …وبتعليمات من امير المومنين ..انطلقت الدراسات العامة والتفصيلية للترميم واعادة البناء بشروط تقنية تقليدية تاريخية ..حيث تم الاتئناس واعتماد تفاصيل المسجد من الصور والوثائق الموضحة للعديد من تفاصيلة …جدرانا وجصا وملاطا ونقشا وزخرفة فنية على الخشب ونجارة وتهيئة ارضية …تفنن المهندسون والصناع والحرفيين ..واشرفت وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية على كل شيئ …
المهم ان الاشغال اعادت للمسجد بهاءه ورونقه احسن مما كانت اوضاعه قبل الحريق …فتم بفنية تراعي المعمار الاصيل للمسجد وبجودة جميلة ..اعادة بناء الاعمدة والسقف بشكل كلي واستعمل خشب الارز في كل اعمال النجارة بما فيها السقف والمحراب وعازل جناح النساء ..كما استعمل النحاس الذي اضفي جمالية متميزة بالابواب والمنبر …الخ تم تجديد الانارة بشكل كلي في تفاصيلها بتقنية تتوخى الجوانب الامنية للمسجد بتجهيز كل الفضاءات بمستشعرات الكترونية دقيقة للحرائق والدخان ..وتم تجهيز المسجد بوسائل وقائية ضد اي حريق …وتم تجهيزه بالمعدات الصوتية التقنية التي تم تجديدها كلية ..اما الصومعة فقد اصبحت بعد عمليات الترميم الدقيقة في وضعية اجمل …وتم بفضل الله تفريش المسجد ..وشرع في التجريب والضبط الخاص بالصوتيات والانارة والمعدات التقنية الفنية الاخرى …
وبقيت الاشغال جارية في المرافق الصحية للنساء والرجال التي تحتاج الى وقت اضافي ..كما ان اشغال تكميلية لحماية سطح المسجد في مراحلها المتقدمة …والاشغال الان تهم الواجهة الخارجية للمسجد والفضاء الذي يوجد خلف الباب الذي يدخل منه الامام للمسجد ..

التحية لوزارة الاوقاف على هذا العمل الرائع ..ونتمنى ان يتم الاخذ بعين الاعتبار جوانب الصيانة والنظافة والحراسة ماليا بما يكفي للتغلب على كل الطوارئ والضروريات …انه مسجد من التاريخ ويؤرخ لحقب مهمة من تاريخ الدولة المغربية العريق
عن صفحة تارودانت العالمة تبتسم.
مصطفى المتوكل.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق