أخبار وطنيةالأخبارمستجدات التعليم

وزارة التربية الوطنية توقف أستاذين بثانوية سيدي اوسيدي مديرية تارودانت عن العمل بسبب التزوير


أصدرت وزارة التربية الوطنية قرارا يقضي بتوقيف استاذة واستاذ بثانوية سيدي اوسيدي بتارودانت عن العمل، وكذا توقيف أجرهما إلى حين عرضها على المجلس التأديبي على خلفية تقديمهما لورقة تحرير في مادة التربية الاسلامية نيابة عن تلميذة كانت تجتاز الامتحان الجهوي للسنة الاولى من الباكالوريا، حيث تم تحرير بيانات التلميذة بخط يد الاستاذة نيابة عنها.

وأقر الاستاذين اللذين شغلا مهمة حراسة امتحانات الباكالوريا بكونهما قدما ورقة التحرير نيابة عن المترشحة التي غادرت قاعة الامتحان دون أن تدلي بورقة تحرير اجابات مادة التربية الاسلامية.

وتفجرت هذه القضية، بعد أن قدمت المترشحة المعنية بشكاية لمصلحة الامتحانات التابعة لاكاديمية التعليم باكادير تشرح فيها وقائع القضية وبكونها لم تدل بورقة التحرير وفوجئت بمنحها نصف نقطة في هذه المادة وهي تستحق الصفر، وعلى إثر هذه الشكاية تم فتح تحقيق في الموضوع، والذي اسفر على اعتراف الاستاذين بكونهما وراء تحرير نيانات المترشحة نيابة عنها.

وكانت ثانوية سيدي اوسيدي قد عرفت سنة 2007 واقعة مماثلة ادت الى توقيف وعزل مدير المؤسسة عن مهامه.

تارودانت نيوز
مشاهد/عزالدين فتحاوي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى