أخبار وطنيةالأخبار

70 تلميذ في القسم الواحد بالمدرسة العمومية…والنقابات تدق ناقوس الخطر


دقت مصادر نقابية في قطاع التعليم ناقوس الخطر، بعد أن حطمت المؤسسات التعليمية العمومية أرقاما قياسية غير مسبوقة في تاريخ المدرسة المغربية، لتفوق 70 تلميذا داخل الفصل.وكشف عبد العزيز إيوي الكاتب العام لنقابة الوطنية لتعليم، أن « الرقم يتجه نحو التصاعد، مبرزا في هذا الصدد أن متوسط عدد التلاميذ بالفصل الواحد يتراوح بين 50 و60 تلميذا، في حين أنه ببعض المؤسسات يفوق 70 تلميذا « .واعتبر ذات المتحدث في اتصال هاتفي بـ « سلطانة » ، أن هذه السنة الدراسية ستكون جد متوثرة، وأوضح أن « حشر مزيد من التلاميذ وسط الأقسام تسعى منه الوزارة لتجاوز الخصاص في الأساتذة »، محذرا من إغراق المدرسة العمومية في مشاكل الاكتظاظ ونقص الموارد البشرية وتدني مستوى التحصيل وغياب مواكبة التلاميذ.وأضاف إيوي « إن هذا الوضع مرشح للتصاعد في ظل الإجراءات المتخذة، والرامية إلى الالتفاف على أزمة الخصاص في عدد العاملين بالتعليم العمومي، وتصريف الأزمة على حساب رجال التعليم »، مبرزا في هذا الصدد أن النيابات والأكاديميات عمدت على القيام بإجراءات وصفها بـ »الخطيرة » من خلال إغلاق المؤسسات الفرعية وتوزيع التلاميذ على الاساتذة.ومن جهة ثانية، دعا القيادي النقابي الحكومة إلى القيام بإجراءات استثنائية لإنقاذ الوضع، وحل المشاكل المتراكمة منذ سنوات.

تارودانت نيوز
متابعة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى