أخبار جهويةأخبار وطنيةالأخبار

معهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة يطلق منصة “غرين بيلدينغ بارك” من أجل مواكبة البناء المستدام


أعلن المدير العام لمعهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة، بدر إيكن، اليوم الخميس بالرباط، أنه سيتم إطلاق منصة جديدة أطلق عليها اسم “غرين بيلدينغ بارك”، على مستوى مدينة بن جرير، وذلك بهدف مواكبة البناء المستدام والأخضر.

وأوضح السيد إيكن، خلال افتتاح الملتقى الوطني الأول للبناء المستدام والمدن الخضراء، أن هذه المنصة الجديدة تروم مواكبة الباحثين والمهندسين المعماريين والمقاولات وكل الخبراء الناشطين في مجال الطاقة وستضع رهن إشارتهم مختلف الوسائل والمعدات من أجل التصميم والتطوير والإبداع، مبرزا أنها لن تكون تجمعا للمختبرات التكنولوجية فحسب، بل منبعا قويا للإلهام في ما يتعلق بالهندسة المعمارية الخضراء والمستدامة.

وتابع قائلا إن البناء المستدام يكتسي أهمية خاصة من خلال تشجيع تشييد مبان ومدن خضراء ومن أجل تشجيع دور التكنولوجيا والبحث والتنمية وذلك بهدف تخفيف تأثيرات الغازات المسببة للاحتباس الحراري والمحافظة على مصادر الطاقة. وحذر السيد إيكن من أن “الرقمنة والتعمير والنجاعة الطاقية والتغيرات الديمغرافية والمناخية تعد تحديات كبرى على المديين المتوسط والبعيد بالنسبة لمدن الغد، وتحتاج إلى أن يتم تحثها دراستها اجتماعيا واقتصاديا وتكنولوجيا”. وأكد المدير العام أن مهنيي القطاع بحاجة لحلول مبتكرة ومستدامة لكي يستجيبوا للطلبات المتزايدة على البنايات. ولهذا السبب، من الضروري أن نعمل سوية من أجل نجاعة وتدبير الطاقات، مسجلا أن البنايات والبنيات التحتية للمراكز الحضرية تستهلك طاقة بشكل متزايد. وشدد على أنه يجب الأخذ بعين الاعتبار موارد الطاقة غير المتجددة التي تم استنزافها في تشييد المباني، كما أوصى باستعمال المواد الخاضعة لإعادة التدوير والمحلية.

وأضاف أن مشاريع البنايات الخضراء يجب أن تدرج إجراءات الحد من آثار تأثير البنايات على الإنسان والبيئة لا سيما المياه وتدبير النفايات وصحة الإنسان، مع احترام جودة المعمار.

ومكن هذا الملتقى، الذي نظمه معهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة بتعاون مع الوكالة الوطنية لتنمية الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية والوكالة الألمانية للتعاون وتحت إشراف وزارة الطاقة والمعادن والماء و البيئة، الفاعلين الوطنيين ومعاهد البحوث والجامعات ومكاتب الدراسات ومقاولات البناء والمهندسين المعماريين من عقد شراكات تروم تطوير حلول مبتكرة من أجل دعم الاستراتيجية الوطنية للطاقة وتشجيع تطوير المدن الخضراء الصديقة للبيئة.

كما يهدف هذا الملتقى، الذي انعقد تحت شعار “حلول مبتكرة من أجل بناء مستدام”، إلى تقديم أنشطة البحث المقترحة من قبل “غرين بيلدنغ بارك”، فضلا عن حلول مبتكرة للنجاعة الطاقية والبناء المستدام، وإنشاء شبكة لإنجاح انتشار المباني الخضراء في المغرب، إلى جانب إبراز قدرات الشركاء الصناعيين الوطنيين والجامعات الوطنية.ومع.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق