الأخبار

محافظ تارودانت ومنهج التماطل والتسويف …فمن يتدخل ؟؟


بعد الكتابات السابقة في بعض المواقع الإلكترونية الغيورة بتارودانت وبعد التدوينات الهادفة والاستشارات المختلفة حول قضية تحفيظ الوعاء العقاري الجماعي بسطاح لمدينة وباقي المواضيع الأخرى المرتبطة به . وما ينجم عنها من عرقلة واضحة للإستثمارات المنتظرة بالمدينة والضرب بعرض الحائط ببرنامج عمل الجماعة الذي سيصادق عليه مجلسنا أواخر شهر دجنبر المقبل حول الله والذي جعل من هذه المنطقة قطب جذب إقتصادي واجتماعي وبيئي وثقافي ورياضي…
وبعد صمت الجهات المعنية وعلى رأسها المحافظ الذي ما زال يتعنت ويتلكأ ويسوف دون أسباب مقنعة تتماشى مع القوانين الجارية والحكامة الإدارية المطلوبة والتناغم مع خطابات جلالة الملك ذات البعد الإستراتيجي
بعد هذا الإسرار والتحدي بات من اللازم إتخاذ خطوات مدروسة ومسؤولة بأساليب مختلفة و متعددة من طرف الجميع كمجلس ومجمع مدني ..لوضع مطالبنا المشروعة في منحى يتحمل تداعياته المحافظ والجهات المسؤولة …
بات علينا القيام بعمل يرد الإعتبار لمدينتنا ويرفع عنها كابوس التخلف والتدمر والانتظار القاتل ..
المحافظ موظف للدولة ويجب أن يكون خادما لها ولأبنائها ولمشاريعها الطموحة ذات البعد التنموي
إننا فعلا أمام تحد سافر لا يجب أن تظل أيادينا مكتوفة وإرادة ساكنتنا مكبلة بهذا الشكل من الممارسة الإدارية التي عفى عنها الزمن ….فإما أن نكون أو لا نكون .
م.ر.ش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى