اليوم الإثنين 16 ديسمبر 2019 - 5:15 صباحًا

 

 

أضيف في : السبت 26 نوفمبر 2016 - 10:21 صباحًا

 

تارودانت.. فوضى في مسجد أسراك بعد تأخر خطيب الجمعة

تارودانت.. فوضى في مسجد أسراك بعد تأخر خطيب الجمعة
قراءة بتاريخ 26 نوفمبر, 2016

واقعة غريبة حدثت اليوم بمسجد أسراك أثناء صلاة الجمعة، فعندما انتهى المصلين من تلاوة الحزب في الوقت المعلوم وهو 12. 30 دقيقة، ظل الكل يترقب دخول خطيب الجمعة وجلوسه على المنبر، لكن ذلك لم يحدث ، فبدأ الهرج في المسجد بين المصلين حتى علت الأصوات الى الخارج مما حدا بأغلب المصلين الى الخروج والذهاب الى المساجد القريبة لتأدية صلاة الجمعة.

بعد مرور عشرون دقيقة على الواقعة يأتي الفرج، دخول خطيب جديد مبعوث من مندوبية الأوقاف بتارودانت لالقاء الخطبة وصلاة الجمعة، الكل سكت وكأن شيء لم يقع.

لكن يبقى السؤال الأهم: من المسؤول عن هذه المهزلة التي وقعت اليوم بهذا المسجد؟ عند نهاية صلاة الجمعة سمعنا كلاما كثيرا بين المصلين، منهم من قال أن خطيب الجمعة المعتاد أبلغ عن غيابه اليوم، لكن المسؤولين في المندوبية نسوا ، حيث بعثوا بخطيب في آخر لحظة..نتمنى من مندوبية الأوقاف أن تعطينا الجواب على ما وقع

قبل الختام.. في هذه الحالة التي وقعت بمسجد أسراك، لو لم يحضر الخطيب ما ذا على المصلين فعله؟ أرجو من القيمين الدينيين عندنا التفضل بموافاتنا بالجواب.

تارودانت نيوز
حفيظ زماني