الأخبار

تارودانت: جمعية مبدعي ابن سليمان الروداني تكرم الإعلامية فاطمة بوريسا


في إطار فعاليات حفل تقديم وتوقيع كتاب “آليات الهزل وخصائصه في شعر المقلين في العصر العباسي” للكاتب الباحث عبد الكريم الفزني، المنظم من طرف جمعية مبدعي ابن سليمان الروداني والراصد الوطني للقراءة والنشر وذلك ضمن المنتدى الثاني للقراءة والإبداع، تحت شعار: “القراءة نافذة الذات على العالم” بتنسيق مع المجلس الجماعي لتارودانت، يوم الجمعة 16 دجنبر 2016 بالخزانة البلدية بتارودانت، تم تكريم الإعلامية المتميزة فاطمة بوريسا من طرف جمعية مبدعي ابن سليمان الروداني وتسليمها شهادة شكر وتقدير تكريما لعطاءاتها في المجال الإعلامي وتقديرا لمساهمتها ومشاركتها في التعريف بالشأن الثقافي مواكبة ومتابعة وتوثيقا.
وقد عرفت الندوة حضور أسماء الناصفي المسؤولة عن الحجال الثقافي بالمجلس الجماعي لتارودانت ونائبة الرئيس والنائبة البرلمانية، وممثل المديرية الإقليمية للثقافة بتارودانت، وممثل المكتب الوطني للكهرباء بتارودانت، إضافة إلى العديد من الأساتذة والمثقفين والمهتمين بالمجال الادبي وفعاليات من المجتمع المدني نذكر منها عضوات جمعية تيمدوكال الحي مع اللواتي أبين إلا المشاركة والإستمتاع بهذا العرس الثقافي ، إلى جانب عدد من ممثلي المنابر الإعلامية.
وللإشارة فقد افتتحت الندوة الثقافية بكلمة الراصد الوطني للنشر والثقافة، تلتها كلمة جمعية مبدعي ابن سليمان الروداني، لتبدأ الندوة أشغالها بمشاركة الأساتذة: بوبكر برزوق، الشريف ايت البشير، عبد الكريم الفزني، وتنشيط الأستاذ حسن أمدوغ، بعد ذلك فتح باب المناقشة التي عرفت مشاركة مهمة للحاضرين.
واختتم الحفل كما سبقت الإشارة إليه سابقا بتكريم الإعلامية فاطمة بوريسا، وكذا الأساتذة المشاركين في الندوة: بوبكر برزوق، الشريف ايت البشير وعبد الكريم الفزني، كما تسلم الكاتب عبد الكريم الفزني تذكارا من الجهتين المنظمتين، والتقطت صور جماعية بالمناسبة.
صور من الحفل
تارودانت نيوز

IMG_9723IMG_9728IMG_9733IMG_9735IMG_9731

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى