أخبار محليةالأخبارمستجدات التعليم

ثانوية ابن سليمان الروداني في صدارة التأهيل التربوي


كما كان منتظرا وحسب الملصق الاخباري للثانوية التأهيلية ابن سليمان الروداني، اختتمت مساء يوم الجمعة 16/12/2016 فعاليات الأيام الثقافية تخليدا لذكرى عيد الاستقلال المجيد والمسيرة الخضراء المظفرة، هذه الأنشطة انطلقت يوم 29 نونبر 2016 بعرض شريط وثائقي بعنوان ” ذكريات المنفى” ،في اليوم الموالي الأربعاء 30 نونبر 2016 بمدرج الثانوية كان الموعد مع وثاقي متميز غطى حقبة زمنية من تاريخ المغرب انطلاقا من الربع الأخير من القرن التاسع عشر أي فترة حكم المولى الحسن الأول العلوي وبداية التربص بالحدود المغربية مرورا بالأزمات الداخلية وما نتج عنها من تقسيم التراب المغربي الى منطقة شمالية وجنوبية تحت سيطرة اسبانية، ومنطقة وسطى فرضت عليها الحماية الفرنسية بمقتضى معاهدة فاس 30 مارس 1912، ليتم بعدها الجلاء الأجنبي بواسطة المقاومة الوطنية والدبلوماسية بقيادة المغفور له محمد الخامس، ليتابع وارث سره المرحوم الحسن الثاني مسيرة تحرير الصحراء المغربية بتنظيم مسيرة وطنية سلمية سنة 1975 لاسترجاع جزء مغصوب من التراب الوطني واستكمال وحدة الوطن…
IMG_9589
الشريط الوثائقي بعنوان ” الصحراء حروب حقيقية وسلم مزيف ” متميز جدا واستثنائي بكل المقاييس، لكونه جمع بين التحقيق الصحافي المهني والعمل الاحترافي السينمائي، واعتمد مضمونه تقنية توضيب المقطع التاريخي المصور، يليه مباشرة قراءة وتحليل أساتذة متخصصين من جامعة محمد الخامس بالرباط ومفكرين وأكاديميين مغاربة وأجانب خاصة الاسبان ، دون إغفال الشهادة التاريخية لمن عاشوا المرحلة بصفتهم شاهد العصر أو ساهموا في صنع المرحلة أو قرار توجيهها، نخص بالذكر بعض أهرامات المقاومة المغربية.
IMG_9592
الشريط موضوع اللقاء أنتجته القناة الثانية قبل سنوات، وهو من إعداد الصحافيين المقتدرين سميرة سيطايل وهي اليوم رئيسة قسم الأخبار بالقناة الثانية، وزميلها في العمل رضى بنجلون الذي توج مساره المهني لاحقا بالجائزة الوطنية الكبرى للصحافة عن برنامجه الشهري زاوية كبرىGrand angle/، الاحترافية المهنية والمثابرة الميدانية للصحافيين ساهمتا في تبليغ الرسالة التاريخية للحضور الذي كان أغلبه نخبة من تلميذات وتلاميذ ثانوية ابن سليمان الروداني المعنيين الأولين بمعرفة المسار التاريخي وسياقاته الوطنية مند نهاية القرن التاسع عشر الى مطلع القرن الواحد والعشرين .
IMG_9591
الجمعة 17/12/2016 بخطوة متقدمة في المنهج التربوي والتعليمي ليتعرف الأجيال الحالية على ماهية البحث الميداني ومعاينة الشواهد التاريخية، قام نخبة أخرى من تلميذات وتلاميذ ثانوية ابن سليمان الروداني رفقة الطاقم الإداري والتربوي بزيارة لفضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بتارودانت على الساعة الثالثة بعد الزروال حيث قدم للحضور محافظ المتحف شروحات مستفيضة تهم مختلف المعروضات المصنفة، بدءا بصور السلالة العلوية وبصماتها التاريخية بالمغرب ثم بعض الوثائق التاريخية المهمة، وأخيرا عينات التراث المادي المحلي؛ لينطلق بعدها النشاط الرئيسي، ندوة علمية بعنوان “صفحات من تاريخ المقاومة والعمل الوطني بتارودانت 1912-1956” قدمها مدير الثانوية أستاذ متخصص وباحث في التاريخ الروداني، بحضور شرفي للمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية من بداية النشاط إلى نهايته ، أعقبت الندوة تقديم شواهد مصورة على علاقة بموضوع الندوة العلمية المتميزة عرضا ومضمونا.
IMG_9590
قبل رفع الجلسة أعطيت كلمة الختم للسيد المدير الاقليمي الذي نوه بالمجهودات التي مافتئ يبدلها الطاقم الاداري والتربوي بالثانوية التأهيلية ابن سليمان الروداني بتارودانت، وكان من نتائج حصيلتها الموفقة أن حققت الثانوية نسبة نجاح بلغت 67 % على مستوى نتائج الباكالوريا للسنة الماضية، ومثل هذه الأنشطة التربوية من شأنها الرفع من الحصيلة العامة لمستويات أعلى، كما لم يفته التذكير بماضي المؤسسة “التي كلما دخلتها أستحيي أن أطأ أرضها بحدائي” لكونها لها تاريخ عريق يشرف على إقفال قرن من الزمن، وسجلت في مسارها أمجادا تاريخية وطنية.

تارودان نيوز
علي هرماس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى