أخبار محليةالأخبار

المكتب المحلي للنقابة الوطنية لمسخدمي الصيدليات (ك د ش )باولاد التايمة يستنكر


توصلت جريدة تارودانت نيو ببيان من المكتب المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل
بتارودانت يستنكر من خلاله معانات مستخدمي صيدليات اولاد التايمة جاء فيه .
إن المكتب المحلي لمساعدي الصيادلة بأولاد تايمة المنضوي تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، وبعد وقوفه على المناورات ومحاولات الالتفاف على مطالب مستخدمي القطاع ببلدية أولاد تايمة وعلى رأسها تفعيل القرار العاملي 01/2012 الذي حدد بكل وضوح مواعيد فتح وإغلاق الصيدليات على إقليم تارودانت. هذا القرار الذي خاض مستخدموا القطاع عدة نضالات من أجل إخراجه إلى حيز الوجود بعد المحاولات المتكررة للباطرونا الرامية إلى إقباره، حيث باءت تلك المحاولات بالفشل أمام شغيلة القطاع.
إلا أن ما يثير الدهشة والاستغراب هو قيام نقابة الباطرونا بأولاد تايمة بالضرب بهذا القرار العاملي عرض الحائط وفرض توقيت شاذ عما هو معمول به على المستوى الوطني وذلك بفتح الصيدليات على مدى سبعة أيام متواصلة من التاسعة صباحا إلى العاشرة ليلا مع حرمان المستخدمين من راحتهم الأسبوعية مساء يوم السبت ويوم الأحد.

وقد بادر المكتب المحلي إلى رفع عدة شكايات وتظلمات إلى عامل الإقليم السابق والحالي بقيت دون جدوى، نظرا لوقوف بعض الجهات في صف الباطرونا، وسعيها إلى إبقاء الملف جامدا داخل رفوف العمالة ،الأمر الذي أثار استياء واستنكار مستخدمي القطاع الذين يعانون الأمرين جراء هذا التوقيت المجحف والمفروض عليهم منذ ما ينهاز ثلاث سنوات على مرأى ومسمع من الجهات المسؤولة التي يفترض فيها الحياد والحرص على تطبيق القانون وحماية الفئات المستضعفة بدل الاصطفاف إلى جانب اباطروناالتي لا يهمها إلا الرفع من مداخل صيدلياتها على حساب شقاء وتعاسة المستخدمين المغلوبين على أمرهم. كما أن العديد من هؤلاء محرومون من الضمان الاجتماعي والترسيم والحد الأدنى للأجور والعطلة السنوية.
يحدث كل هذا أمام مندوبية التشغيل بتارودانت، رغم علمها بحقائق الأمور وما يعانيه مستخدموا القطاع، في الوقت الذي يقوم فيه هؤلاء بجميع العمليات والأدوار التي تتطلبها ممارسة هذه المهنة.

وبناء عليه فإن المكتب المحلي يعلن ما يلي :
– استنكاره الشديد لصمت الجهات المسؤولة محليا وإقليميا ولا مبالاتها تجاه معاناة مستخدمي القطاع ببلدية أولاد تايمة.
– إدانته لسعي نقابة الباطرونا ببلدية أولاد تايمة إلى وضع المستخدمين أمام الأمر الواقع عبر فرض توقيت شاذ عن ما هو معمول به وطنيا وجهويا وإقليميا.
– يؤكد عزم مستخدمي القطاع الدخول في مسلسل نضالي تصعيدي سيعلن عنه لاحقا.
– يهيب بشغيلة القطاع إلى المزيد من التعبئة ورص الصفوف لإنجاح المحطات النضالية المقبلة.
والســــــلام
عن المكتب

تارودانت نيوز
عبدالله ليكاسي
الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الاتحاد المحلي لتارودانت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق