أخبار جهويةأخبار محليةأخبار وطنيةالأخبارفن

الهواري رشيد أمخاو… السفير الذي لا يذخر جهدا في إعطاء صور غاية في الروعة عن الشباب المغربي .


رشيد أمخاو شاب مغربي شب وترعرع بأحد مداشر الأراضي الهوارية ، عشق الفن منذ صباه فكانت لوحاته تزين جداريات المؤسسات التعليمية التي درس بها ، في سلك الثانوي أوقعه القدر ضمن مجموعة قليلة من التلاميذ ممن درسوا اللغة الإسبانية عوض الإنجليزية المهيمنة آنذاك وكأن الظروف ترسم أولى خطوات حياة جديدة لرشيد ، كغيره من الشباب المغربي لم يجد الطريق مفروشة بالورود بل كافح وناضل لتدبر أمور مسيرته الدراسية دون أن يستغني عن عشقه الأبدي للفن ، هذا العشق والوفاء الذي سيكون سببا مباشرا في توجهه صوب الديار الإسبانية ، هناك أبان أمخاو عن علو كعبه ووجد لنفسه مكانة بين الكبار بأعمال فنية متميزة مكنته من المشاركة في معارض عالمية .

إبن هوارة البار لم يتنكر لأصله وبقي دائم التواصل مع بلدته وكذا وطنه المغرب من خلال أعمال فنية متنوعة تعبر عن الوحدة الترابية للمملكة وتتغنى بحب الوطن .

رشيد أمخاو السفير الذي لا يذخر جهدا في إعطاء صور غاية في الروعة عن الشباب المغربي .
عن صفحة.الهواري المغربي‎ .
الطيب اسويح.
تارودانت نيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى