أخبار دوليةالأخبارالرياضة

مصر تنعش آمالها بفوز صعب على أوغندا


عزز منتخب مصر حظوظه بالتأهل للدور ربع النهائي بعد أن حقق إنتصاراً صعبا ومتأخرا على أوغندا 1-0 في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة لنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2017. رفع المنتخب المصري رصيده إلى 4 نقاط خلف غانا التي حسمت تأهلها بعد الفوز الثاني على التوالي والذي جاء على حساب مالي 1-0.

لم يأتي الشوط الأول كما كان منتظرا من الجانب المصري، فرغم أن الفريق امتلك الكرة أغلب فترات اللعب، لكن ظلت الهجمات تعاني من النقص العددي، حيث ظل مروان محسن وحيدا في المقدمة فيما حاول محمد صلاح، رمضان صبحي ومحمود “تريزيجيه” الدخول من الأطراف والعمق لكن دون جدى.

اخترق رمضان من الجهة اليسرى ولكنه تأخر ثيرا في عكس الكرة العرضية لتطول منه خارج الملعب، فيما أرسل محمد عبدالشافي كرة عرضية على خط منطقة المرمى خرج لها الحارس وأبعدها قبل تدخل مروان محسن.

في الشوط الثاني زادت رغبة المنتخب المصري في الهجوم، ودفع مدربه هيكتور كوبر بثلاثة لاعبين بأدوار هجومية، الأمر الذي نشط الهجمات مع مرور الوقت. كان عبدالله السعيد أن يغير النتيجة عندما تقدم رمضان صبحي من الجهة اليسرى وعكس الكرة لتتهادى من أقدام الدفاع أمام السعيد الذي أطاح بها قوية فوق المرمى.

عاد محمد عبدالشافي ليرفع كرة عرضية ارتقى لها مروان محسن وغمزها برأسه مرت فوق العارضة الأوغندية. تصاعدت وتيرة الخطر في الدقائق الأخيرة، خصوصا في ظل الإندفاع غير المحسوب من لاعبي المنتخب الأوغندي، ومن إحدى الهجمات المرتدة تقدم محمود كهربا من الجهة اليسرى واخترق عرضية ثم مرر إلى محمد صلاح فمررها الأخير بذكاء أمام عبدالله السعيد المتحفز داخل المنقة فسددها أرضية زاحفة مرت من بين قدمي الحارس لتهز شباكه، هدف مصر الأول (89).

تارودانت نيوز
فيفا.كوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى