أخبار محليةالأخبارالصحة

بسبب مرض السكري ..مولاي عبد الله بوشرا (الديكا) أحد أشهر عمال النظافة ببلدية تارودانت يرقد بمستشفى المختار السوسي


هو واحد من أشهر عمال النظافة ببلدية تارودانت ،مارس ولايزال العمل الاجتماعي والتطوعي كقائد قادة الكشفية الحسنية سابقا بتارودانت وحاصل على شارتها الخشبية ،حضور دائم في كل الأنشطة الاجتماعية ،وبحماسة وغيرة وطنية منقطعة النظير يمارس عمله كعامل نظافة بمدينة تارودانت .
هو بطل بما تعني البطولة من معنى،اذ في الوقت الذي يكون فيه سادةمدينة تارودانت ومواطنيها مستغرقين في النوم العميق إبان هطول الأمطار والفيضانات ،يكون مولاي عبد الله بوشرا المشهور بالديكا مشمرا على سواعده ينظف مجاري المياه بشوارع مدينة تارودانت ويفرغها من كل الشوائب التي قد تسبب انحباس مياه الأمطار بها وبالتالي تهديدها لأساسات المنازل .
بوشرا مولاي عبد الله أدخل مستشفى المختار السوسي بتارودانت منذ خمسةأيام ونسبة السكر مرتفعة في دمه الى 06 غرام دون ان تتغير هذه النسبة الى الآن ولكم التعليق .

رغم فقره وقلة حيلته ،مولاي عبد الله بوشرا الديكا عامل النظافة ببلدة تارودانت ،لم يستجدي أحدا ،لكننا نحن من يجب اليوم عليهم ان يستجدوا من اجل انقاد حياة هذا البطل
حتى لا يضيع من بين أيدينا كما ضاع شبان ورجال وطنيين من امثاله بتارودانت المدينة والاقليم .
اتحاد الجرائد الالكترونية بتارودانت وهو يتابع بقلق بالغ الحالة الصحية للشريف مولاي عبد الله بوشرا وهو راقد بمستشفى المختار السوسي ،ليطالب من السيد عامل اقليم تارودانت والمندوب الاقليمي للصحة بتارودانت التدخل العاجل لتوفير الاهتمام والرعاية الصحية اللازمة لهذا البطل الاجتماعي الذي قل امثاله في هذا الزمن.

تارودانت نيوز
أحمد الحدري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق