اليوم الأربعاء 13 نوفمبر 2019 - 5:35 مساءً

 

 

أضيف في : الإثنين 5 يونيو 2017 - 6:08 مساءً

 

الخارجية القطرية: قطع العلاقات محاولة لفرض وصاية على قطر

الخارجية القطرية: قطع العلاقات محاولة لفرض وصاية على قطر
قراءة بتاريخ 5 يونيو, 2017

أصدرت الخارجية القطرية أول رد لها الاثنين على قرارات سحب السفراء وقطع العلاقات الدبلوماسية الصادرة عن السعودية والإمارات والبحرين ومصر، فأعربت عن “استغرابها وأسفها” للقرار، معتبرة أن الإجراءات المتخذة بحقها “غير مبررة”، وتهدف إلى “الوصاية على الدولة”.

وأعربت الخارجية القطرية عن “بالغ أسفها” لقرارات السعودية والإمارات والبحرين “إغلاق حدودها ومجالها الجوي وقطع علاقاتها الدبلوماسية” مضيفة أن الدوحة “تعرضت إلى حملة تحريض تقوم على افتراءات وصلت حد الفبركة الكاملة ما يدل على نوايا مبيته للإضرار بالدولة” وفق تعبيرها، مع تشديدها على أنها “لا تتدخل في شؤون” الدول الأخرى الداخلية و”تقوم بواجباتها في محاربة الإرهاب والتطرف.”

وتحدث البيان باستغراب عن تنسيق المواقف مع مصر، التي قررت بدورها قطع العلاقات مع الدوحة، معتبرة أن الخطوة تهدف إلى “فرض الوصاية على الدولة” ورأت أن ذلك بحد ذاته “انتهاك لسيادتها كدولة وهو أمر مرفوض قطعيا” وفقا للبيان.

وذكرت الخارجية القطرية أن الإجراءات المتخذة بحق الدولة الخليجية “لن تؤثر على سير الحياة الطبيعية للمواطنين والمقيمين في الدولة و أن الحكومة القطرية ستتخذ كل الاجراءات اللازمة لضمان ذلك ولإفشال محاولات التأثير على المجتمع والاقتصاد القطريين والمساس بهما” وفق تعبيرها.