أخبار جهويةحوادث

الجديدة : انفلات أمني بحي لمياء ، والشرطة تنسحب بعد رشقها بالحجارة .


عاشت ساكنة حي لمياء ليلة رعب مساء الجمعة 24 غشت 2018 تعرضت فيها ممتلكاتهم للاعتداء كما تعرضوا لمختلف أشكال التعنيف اللفظي والإرهاب النفسي من قبل أشخاص بالغوا في معاقرة الكحول والحبوب المهلوسة ، وقد بدأت فصول هذه النازلة باحتلالهم لأسطح احدى عمارات الحي و استفزازهم ساكنتها برميهم بالفضلات وتكسير السيارات مما جعلهم يستنجدون برجال الشرطة . وبعد طول انتظار، حضر عنصران من فرقة الصقور باغثوا المجرمين الذي فروا الى أحد أسطح العمارات وشرعوا في رشقهما بأحجار كبيرة أصابت دراجة أحد عناصر الصقور الذي اضطر الى اشهار سلاحه قبل أن يتراجع أمام خطورة الموقف. وبعد طلب الدعم الأمني، تم تعزيز التدخل بثلاث عناصر أمنية حاولوا دون جدوى القبض على المجرمين الذين انهالوا على رجال الشرطة بمختلف الشتائم والالفاظ النابية ، حيث وصلت وقاحة أحدهم الى نعت رجال الشرطة بالعجز و عرضه لمكافأة وميدالية ذهبية لمن يستطيع القبض عليه ، وذلك في تحدي صارخ أمام أعين سكان الحي الذين تجمهروا الى غاية الساعات الأولى من صباح يوم السبت، وانتظروا بفارغ الصبر القبض على المجرمين الذين عادوا الى الشارع العام بعد انسحاب فرقة الصقور ليحتفلوا بنصرهم وينهالوا بالسب والشتم على سكان الحي الذين أصبحوا رهائن تحت يد قلة قليلة من شباب طائش لم يجد له من رادع .
من مدينة الجديدة
هشام الهواري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق