اليوم الأحد 22 سبتمبر 2019 - 12:28 صباحًا

 

 

أضيف في : الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 - 11:34 مساءً

 

صدر من تارودانت : “التجارة في وادي نون خلال القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين”

صدر من تارودانت :  “التجارة في وادي نون خلال القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين”
قراءة بتاريخ 13 نوفمبر, 2018

يتناول هذا الإصدار للباحث الدكتور عبد الهادي المدن”التجارة في وادي نون خلال القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين”، التجارة كموضوع، ويصدر من وجهة نظر الباحث، من أهميتها في التطور التاريخي للمغرب الأقصى منذ العصور القديمة. فما من دولة تأسست إلا وسعت إلى السيطرة على الطرق والمحاور التجارية، والحفاظ على الصلات مع الآخر. وقد لعب وادي نون دورا محوريا نظرا لموقعه الاستراتيجي كأحد بوابات الصحراء، ومجال استقرار قبائل اختصت في تنظيم القوافل ولعب دور الوساطة التجارية بين الضفة الشمالية والجنوبية للصحراء، ولذلك انبثقت فيه مجموعة من المراكز التجارية الهامة بدءاً بنول لمطة ثم تكاوست وانتهاءا بكليميم.
ومن حيث المدى الزمني، فقد حصره الباحث في القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، أو ما اتفق بعض الباحثين على تسميته بمغرب ما قبل الاستعمار، وهي فترة زمنية حاسمة في تاريخ المغرب، بما شهدته من تصاعد الضغوطات الامبريالية في ظل تفسخ بنيات المخزن التقليدية، نتيجة الأزمة الاقتصادية والاجتماعية، التي كان من أبرز مظاهرها تراجع عائدات التجارة الصحراوية، والتمردات القبلية وتوالي سنوات الجفاف والأوبئة.