أخبار جهوية

الائتلاف الجهوي للحقوق البيئية والتنمية المستدامة .سوس ماسة …يساند مسيرة اكال 25 نونبر بالبيضاء ..ويدعوا الى المشاركة فيها …


بيان للائتلاف الجهوي للحقوق البيئية في سياق الحركة الاحتجاجية لساكنة سوس وتنظيم مسيرة الاحد 25 نونبر 2018 بالدار البيضاء

في اطار مواكبة الائتلاف الجهوي سوس ماسة للحقوق البيئية والتنمية المستدامة للتطورات التي عرفتها عدة ملفات مقلقة منذ تنظيمه لقافلة ادرار سنة2017 .مثل النشاط المنجمي واثاره السلبية على البيئة ومشكل الخنزير و التحفيظ العقاري والرعي الجائر بجهة سوس ماسة ومانتج عنه من تداعيات واضرار واحتجاجات للساكنة والمجتمع المدني بمافيها تنظيم وقفة الرباط امام البرلمان بتاريخ 26اكتوبر2018 والمسيرة المنتظرة يوم الاحد 25نونبر 2018 بالدار البيضاء فاننا في الائتلاف نسجل ان نزع اراضي الساكنة المحلية بمقتضى ظهائر استعمارية تحت مسمى تحديد الملك الغابوي والتحفيظ فيه حيف وانتهاك لحقوق الساكنة في ارضها وهويتها، و ان الترخيص للمناجم وتفاقم ظاهرة الرعي الجاءر والخنزير وتعسف بعض الرحل له نتاءج سلبية على حقوق الساكنة في السلامة البدنية والامن وعلى المحيط البيئي والايكولوجي ويهدد الثروات الغابوية للمنطقة بمافيه شجرة اركان والتنوع البيولوجي.
لدا فاننا في الائتلاف الجهوي للحقوق البيئية والتنمية المستدامة بجهة سوس ماسة اد نعبر عن دعمنا ومساندتنا ومشاركتنا في المسيرة السلمية الاحد 25 نونبر 2018 بالدار البيضاء ندعوا الى اعتماد الحوار والطرق السلمية والقانونية لمعالجة هده الملفات مع استحضار ساكنة المناطق الرعوية وعيشها. وبالمقابل ندعو الحكومة والقطاعات المسؤولة الى التجاوب العاجل بدون مماطلة مع مطالب الساكنة المشروعة وجمعيات المجتمع المدني ضمن مقاربة تشاركية وتنموية تستحضر كافة الابعاد بمافيها البعد البيئي والبشري والاستدامةو وتفعيل القانون بمعاقبة كل المخالفين للقوانين والالتزامات الخاصة بتدبير المجالات الرعوية والمراعي الغابوية .
كما نهيب بكافة الجمعيات المؤطرة لمطالب الساكنة واحتجاجاتها الى عدم ترحيل هده المبادرات الى مدن بعيدة عن الجهة والاقاليم المعنية لضمان مشاركة اوسع وتفاديا لاقصاء الراغبين في المشاركة وتفعيلا للعمل الجمعوي الجهوي المتخلص من عقدة المركزية والمدن الكبرى ودلك ضمانا للنجاح ووحدة الصف لمافيه مصلحة المنطقة وتنميتها و لحماية التوازنات البيئية و حقوق الساكنة في اطار احترام القانون.
اكادير في 23 نونبر 2018
عن الائتلاف الجهوي للحقوق البيئية والتنمية المستدامة سوس- ماسة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق