أخبار محلية

تارودانت: تردي الخدمات الصحية يخرج ساكنة الكلالشة للاحتجاج


نظم العشرات من ساكنة وفعاليات المجتمع المدني بجماعة احمر الكلالشة بإقليم تارودانت بمؤازرة من المنتدى المغربي للمواطنة وحقوق الإنسان بجهة سوس ماسة، صباح اليوم الأحد 27 يناير 2019، وقفة احتجاجية أمام مقر المركز الصحي البيضة بذات الجماعة، وذلك للتنديد بتردي الخدمات الصحية المقدمة داخل المركز الصحي، والإجهاز الممنهج على حقوق الساكنة المحلية العادلة في الاستفادة بكرامة من حقهم المكفول دستوريا في التطبيب.

واتهم المحتجون مسؤولي قطاع الصحة وفي مقدمتهم المندوبية الإقليمية لتارودانت بالتقاعس والتماطل في وضع حد للخروقات التي يشهدها المركز الصحي بأحمر الكلالشة، والتي كانت أبرزها قلة الموارد البشرية الطبية والشبه طبية، والغيابات والتأخرات المتواصلة في صفوف الأطر الصحية المحدودة المشتغلة بالمركز الصحي، وسوء الاستقبال والمعاملة التي يتعرض لها مرتفقو هذا المرفق الصحي، بالإضافة إلى الزبونية والمحسوبية في توزيع الأدوية على المرضى المستحقين، والاكتظاظ المهول للأمهات والرضع خلال اليوم الواحد المخصص لعملية التلقيح.

وطالبت ساكنة الكلالشة من خلال هذه الوقفة الاحتجاجية الإنذارية من مسؤولي وزارة الصحة على المستويين المحلي والوطني، بضرورة مراقبة وإفتحاص عمل الأطر الصحية بالمركز الصحي البيضة، وإعمال كل التدابير العقابية والزجرية في حق المخلين بالنظام الداخلي لهذا المرفق العمومي، وتحسين ظروف استقبال المرضى وتجويد الخدمات الصحية المقدمة، وتوفير اطر صحية إضافية وتخصيص طبيبة لفحص وعلاج نساء المنطقة، ووضع حد للزبونية والمحسوبية في توزيع الأدوية على المحتاجين وتوفيرها بكمية كافية، بالإضافة إلى العمل على إيجاد حل جذري لمشكل الاكتظاظ والاحتقان الذي يعرفه اليوم الوحيد المخصص لعملية التلقيح.

هذا وأكد المحتجون عزمهم الأكيد، في حال استمرار وضعية المركز الصحي على ما هي عليه ومواصلة المسؤولين لنهج سياسة الأذان الصماء، (عزمهم) خوض أشكال نضالية احتجاجية تصعيدية حتى تمتيعهم بحقوقهم المشروعة المكفولة دسوريا كاملة في التطبيب والعلاج وفق تدابير تحفظ لهم الكرامة الانسانية والمساواة والعدالة والاجتماعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى