أخبار محلية

حتى لا يغدو الخطأ لازمة


يتكرر دائما ومند سنوات، لحسن الحظ هذه السنة لم يعلق في كافة الأماكن المعتادة للإشهار والاعلانات الخاصة ، يتعلق الأمر بخطأ لغوي قد يراه البعض شكلي طفيف غير دي أهمية، وقد يجد فيه غيره ما يستوجب التوقف عنده والتنبيه له، سيرا على منهاج رعيل أخذنا على أيديهم مبادئ القراءة الفصيحة والكتابة الصحيحة بقواعدها النحوية الثابتة واللغوية السليمة. يتعلق الأمر بإعلان دأب مجلس الجماعة الحضرية بتارودانت على تذكير عموم المواطنين به مطلع كل سنة، قصد تسديد ما بذمتهم من واجبات جبائية على الأراضي الحضرية غير المبنية، وهذه هي صياغة الجملة – وأخالها خطأ مطبعي – وجب التنبيه له لتفاديه في المستقبل، “غير” أداة لغوية تفيد الاستثناء ولها عدة أوجه منها الحالة التي تهم الاعلان وتعرب فيها “غيرَ” مضاف ويعتريها في الشكل حركة الفتح متبوعة وجوبا بمضاف اليه مجرور، ويكون معرفا على سبيل التحديد الشكلي أو النوعي …

فتكون صياغة الاعلان الجبائي الحضري، بعيدا عن تشنيف الآذان بدرس في اللغة العربية كالتالي: …الأراضي الحضرية غير المبنية .. لتقريب الصورة نورد مثال من سورة الفاتحة التي نقرأها على الأقل خمس مرات في اليوم :” .. صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم…” صدق الله العظيم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى