الرياضة

إفتتاح دوري الصداقة الدولي في نسخته الأولى تارودانت. بقلم سعيد الهياق


شهد ملعب لاسطاح بمدينة تارودانت صباح يوم الجمعة 15 فبراير 2019 ، إفتتاح دوري الصداقة الدولي بين فريق قدماء إتحاد تارودانت و فريق أصدقاء لندن.
و إنطلقت المبارة الإفتتاحية تحت صفارة الحكم الوطني عبد العالي لطفي بمساعدة حكمي الشرط عبد السلام أنظام و لحسن مديدي.
و كانت المبارة مناسبة لحضور وجوه رياضية من الجيل الذهبي لكرة القدم الرودانية في شخص اللاعب المخضرم الحاج الصويفي و العميد السابق الحاج أحمد الحمداوي بصحبة الأستاذ اللاعب و المايسترو إبراهيم جناح رئيس الجمعية الحالية، وكذلك اللاعب الموهوب الحاحو الغازي و الحارس العملاق الأنيق عمر نايت إيلاس و اللاعب المدافع الصلب مولاي عمر الإدريسي إضافة إلى اللاعب السامق عبد الرحيم الساموق مندوب المبارة.
أطوار الشوط الأول من المبارة كانت متكافئة بين الفريقين مع لمسات فنية جميلةمن كلا الفريقين.
هذا و خلقت مناوشات و مراوغات اللاعب الممتاز العربي الصويفي إلى جانب اللاعب السريع رشيد الرغني و تسربات اللاعب العربي الجناح الأيسر عدة متاعب للدفاع المتماسك بقيادة الحارس العملاق لفريق أصدقاء لندن. و قد أسفرت الهجومات السريعة و المكثفة عن ضربة جزاء واضحة لفريق إتحاد تارودانت إنبرى لها بنجاح اللاعبة الأنيق العربي الصويفي. و قبل نهاية الشوط الأول و على إثر مرتد خاطف جميل تحصل الفريق الضيف على ضربة جزاء. و سجلت بروعة لتنهي الجولة الأولى بالتعادل الإيجابي.
و في الشوط الثاني قام المدرب المقتدر عمر نايت إيلاس بتغييرات إيجابية حيث أدخل مجموعة من العناصر النشيطة في وسط الميدان مع تعزيز خط الهجوم.
و بعد عدة محاولات جاء الهدف الثاني من قدم المهاجم السريع رشيد الرغني. و مع أنفاس الدقائق الأخيرة أعلن حكم المبارة عبد العالي لطفي ضربة جزاء التي عرفت إحتجاجات خفيفة من طرف الفريق الخصم، و سجل منها اللاعب رشيد الرغني إصابته الثانية بطريقة بديعة.
لتنتهي المبارة الإفتاحية في أجواء أخوية بين الفريقين مع تهنئة خاصة من فريق أصدقاء لندن للطاقم التحكيمي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى