أخبار محلية

تارودانت أسرة المندوبية العامةلادارة السجون وإعادة الإدماج تحتفل بالذكرى الحادية عشرة لتأسيسها


احتفلت أسرة المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج صباح يومه الاثنين ٢٩ ابريل ٢٠١٩ بالذكرى الحادية عشرة لتأسيسها بتارودانت بحضور شخصيات وازنة بالإقليم مدنية وعسكرية وعلى رأسهم السيد العامل ورؤساء المصالح والشؤون الداخلية بالإقليم ، ابتدأ الحفل بكلمة مقتضبة من مدير السجن الفلاحي بتارودانت من خلال استعراضه لمجموعة البرامج والاهداف وصيرورة العمل المتبع والممنهج وطنيا ودوليا من خلال السعي وراء ادماج وإعادة ادماج السجين لتأهيله حتى يعود شخصا منضبطا داخل المجتمع وفق منضورً استراتيجي جديد ، واليوم فان أسرة إدارة السجون تحتفل بهذا اليوم لإعادة الاعتبار النفسي والمعنوي لمسيري السجن الفلاحي محليا ووطنيا من جهة ، ومن جهة اخرى محاولة التقرب من السجين كشخص مميز يمر بمرحلة في حياته ، ومن مميزات إدارة السجن الفلاحي بتارودانت يعتبر من السجون المؤهلة والنموذجية وطنيا بمواصفات دولية تضم مرافق حيوية للتكوين والتأهيل المهني والحرفي والتربوي ، ومن اجل كل ذلك فالاطار السجني مجند لتأدية الرسالة ماديا ومعنويا ونفسيا ، والتكوين المهني جناح خاص لتكوين السجين داخل المؤسسة السجنية بإدماجه داخل المجتمع ، وإغلاق السجن وعدم تمكين السجين من الحرية هو بمثابة تهدئة للشخص لفترة تجنبا لتفشي الجريمة والتسيب داخل المجتمع ، مع وضع استراتيجية للتربية والتكوين والتأهيل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى