أخبار محلية

الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة يواصل احتجاجاته تحت شعار:الاستمرار في التصعيد هو الحل


اجتمع المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة يوم الأحد 28 أبريل 2019 بمكناس وتناول بالدرس والتحليل الظرفية الاجتماعية والسياسية والاقتصادية للبلاد ومستجدات مشاريع الوظيفة العمومية واتفاق الحوار الاجتماعي ل 25 أبريل 2019.

وفي هذا الصدد، تم التركيز على التراجع الحقوقي الذي تعرفه البلاد والمتمثل في قمع حريات التظاهر التي تتعرض لها الاحتجاجات السلمية، وفي الاقتطاعات من الأجور التي لجأت إليها العديد من القطاعات لثني المتضررين عن ممارسة حقهم الدستوري في الإضراب عن العمل خصوصا في ظل إغلاق الحكومة لكل منافذ الحوار. كما سجل تراجع القدرة المعيشية للموظفين ومنهم هيئة المتصرفين التي لم تعرف وضعيتها، كفئة مهنية، أي تحسن منذ سنة 2004.

وقد استأثرت مخرجات الحوار الاجتماعي بحيز كبير من الاجتماع حيث تم إقرار هزالة العرض الحكومي الذي لم يرق إلى تطلعات الشغيلة التي توجد أغلب مكوناتها على عتبة الفقر، وإقصاء عدد من الفئات كهيئات مهنية لها مطالب خاصة.

وعليه، فأن المكتب التنفيذي يعلن:

-أن مخرجات الحوار الاجتماعي لا تعنيه بتاتا كفئة لها خصوصياتها المهنية والحقوقية والمطلبية والتي لم تعر الحكومة إياها بالا بالرغم من وعودها على لسان وزير الوظيفة العمومية بإدراج هذا الملف ضمن جولات هذا الحوار، ليتبين مرة أخرى زيف الوعود؛

– أن هذه المخرجات وهذا التعاطي مع الملفات الفئوية وخصوصا ملف المتصرفين الذي أصبح ملفا مزمنا ومجسدا للخروقات الحقوقية ضد الموظفين، يزيد من إصرار المتصرفات والمتصرفين على مواصلة النضال والاحتجاجات بكل الطرق المشروعة؛

– يطالب النقابات بتفعيل الجبهة الوطنية للدفاع عن ملف المتصرفين كإشارة منها على التبني الحقيقي لهذا الملف؛

– تسطير برنامج نضالي مرحلي كالتالي:

§ إضراب وطني عن العمل بالإدارات العمومية والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية والغرف المهنية يومي 8 و9 مايو 2019

§ تنظيم مسيرات جهوية خلال شهر يونيو بدءا بالجهات الثلاث التالية: طنجة- تطوان الحسيمة، سوس ماسة، الرباط-سلا- القنيطرة، مع إعلان برنامج باقي الجهات لاحقا؛

§ تنظيم وقفات إقليمية يوم الثلاثاء 18 يونيو 2019 أمام المصالح الخارجية والمركزية لوزارة الاقتصاد والمالية؛

§ تنظيم وقفات قطاعية بالرباط تتم برمجتها بتنسيق مع مكتب الاتحاد بالرباط؛

§ تنظيم محاكمة رمزية للحكومة أواخر شهر مايو 2019؛

§ تفعيلقرار اللجوء بملتمس إلى المؤسسة الملكية للتدخل لإنصاف هيئة المتصرفين بعد أن عجزت الحكومة عن ذلك.

– مواصلة البرنامج الترافعي مع كل الفرقاء لمزيد من الدعم والمساندة والتحسيس؛

– دعوة جميع المتصرفات والمتصرفين إلى الالتفاف حول الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة للدفاع عن حقوقنا المشروعة.

الرباط في 28 أبريل 2019

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى