أخبار محلية

المنطقة الاقليمية للأمن بتارودانت تخلد الذكرى 63 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني

شهدت ساحة مقر المنطقة الاقليمية للأمن بتارودانت صباح أمس الخميس 16ماي2019 ،تنظيم احتفال كبير تخليدا للذكرى 63 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني .
الحفل ترأسه السيد الكاتب العام لعمالة تارودانت ،مرفوقا بعدد من الشخصيات العسكرية والمدنية وبحضور رؤساء المصالح الخارجية وممثلي المؤسسات العمومية وفعاليات سياسية ونقابية ومنتخبين وممثلين للمجتمع المدني والعديد من المنابر الاعلامية ، وبعد أداء التحية الشرفية للفرق الأمنية ، وأداء مراسيم تحية العلم ، افتتح الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم .

بعد ذلك قام الوفد الرسمي بزيارة المعرض، الذي أقامته المنطقة الاقليمية للأمن بتارودانت بالمناسبة والذي ضم في جنباته أعداد مجلة الأمن الوطني الصادرة ما بين سنة 1961 و1999، الى جانب مجموعة من الصور الفوتوغرافية من أرشيف أمن تارودانت 1950-1999 ،ولوحات فنية إبداعية رسمها الفنانان التشكيليان ؛محفوظي عبد الكبير (مقدم رئيس) وابراهيم أيت عبد الله (ضابط).

اثر ذلك استمع الحضور لكلمة المنطقة الاقليمية للأمن بالمناسبة التي تلاها رئيس الهيئة الحضرية السيد بوشعيب فهمي والتي عرج فيها على مجمل المراحل التاريخية التي قطعها جهاز الشرطة في عهدي المرحوم الملك الحسن الثاني ومن بعده جلالة الملك محمد السادس ، كما تضمنت الكلمة مختلف النتائج التي حققتها المنطقة الاقليمية للأمن بتارودانت في محاربة مختلف أشكال الجريمة ،ومكافحة التعاطي والاتجار في المخدرات خلال السنة المنصرمة مابين شهر ماي 2018 و أواخر أبريل 2019 معززة بالأرقام والإحصائيات.
هذا وقد اختتم الحفل بتقديم مجموعة من الهدايا الرمزية والتذكارية لعدد من الشخصيات المحلية بالمناسبة ، وبالدعاء الصالح لجلالة الملك محمد السادس

تصوير :عبد الله المكي السباعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق