أخبار جهويةأخبار وطنيةالأخباررأي

صور من وحي العيد … عيد الأضحى.


الدارالبيضاء :المكتب الاعلامي تارودانت نيوز.
مع اقتراب عيد الأضحى يعيش شارع محمد السادس بمدينة الدار البيضاء فوضى احتلال الملك العمومي نتيجة إقبال عشرات الشباب على مجموعة من المهن الموسمية المؤقتة و المرتبطة اساسا بالطقوس الخاصة بالعيد من لوازم الدبح مرورا بأدوات السلخ وصولا الى أواني الطبخ و المواد المستعملة في اعداد الشهيوات . و لعل المثير للانتباه ان هذه الحركة التجارية لا تقتصر على عربات الباعة المتجولين فقط بغرض كسب قوتهم اليومية ,بل تتعداها أيضا إلى بعض المحلات التجارية والمقاهي التي يعمد أصحابها إلى الاستقواء على القانون.

الظاهرة لا تقتصر على هذا الشارع فقط بل تعرف انتشارا واسعا عبر مختلف أحياء المدينة في ظل “تطبيع” الساكنة مع الموضوع مُجبرين على ذلك, الأمر الذي جعل من العاصمة الاقتصادية للمغرب “أسواقا مفتوحة” يستغلها هؤلاء الشبان لعرض مختلف أنواع السلع والبضائع و الخدمات المرتبطة بأجواء عيد الأضحى..( انواع الأعلاف, الفحم, صقل السكاكين ايواء الأكباش و ..و ..و .. ) في الوقت الذي يطالب فيه الفاعلون المدنيون السلطات العمومية بوضع حد لهذا “التسيب” الذي بات يؤرق الجميع دون استثناء و خاصة الانعكاسات السبية على صحة الساكنة و سلامة محيطها البيئي.
للاشارة فقط فالظاهرة لا تقتصر على الدار البيضاء فقط , بل مختلف المدن المغربية و حتى بعض المراكز و القرى .
تارودانت نيوز.
الصورة من الفايسبوك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى