اليوم الخميس 24 أكتوبر 2019 - 4:12 صباحًا

 

 

أضيف في : الإثنين 16 سبتمبر 2019 - 12:36 صباحًا

 

أكادير تحتضن المنتدى الدولي،الشباب الإفريقي: أي سياسات حكومية ومحلية؟

أكادير تحتضن المنتدى الدولي،الشباب الإفريقي: أي سياسات حكومية ومحلية؟
قراءة بتاريخ 16 سبتمبر, 2019

الدار البيضاء :المكتب الاعلامي تارودانت أنيوز./بلاغ.
”الشباب الإفريقي: أي سياسات حكومية ومحلية؟.” هو شعار الملتقى الدولي الذي سينظمه منتدى التنمية والتعاون جنوب– جنوب /جنوب –شمال بدعم من الوزارة المنتدبة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني ، جماعة اكادير، بلدية نانت الفرنسية ، جمعية لفرنكا بلاد اللوار ، المجلس الجهوي للسياحة سوس ماسة ، المنتدى الدولي الأول حول موضوع : وذلك أيام 26/27/28 شتنبر 2019 بالغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة بأكادير.
جاء ذلك في بلاغ لرئيس منتدى التنمية و التعاون جنوب – جنوب / جنوب –شمال توصلنا بنسخة منه و يضيف البلاغ ان المنتدى الدولي يتماشى و التوجهات العامة للمملكة بالانفتاح على بلدان قارتنا الإفريقية ، وإيلاء الشباب الإفريقي المكانة التي يستحق ، كما أشار إلى ذلك جلالة الملك في نص الخطاب الذي وجهه إلى القمة التاسعة والعشرين لقادة دول وحكومات الاتحاد الإفريقي بأديس أبابا، بدعوته إلى ” انتهاج سياسة إرادية موجهة نحو الشباب…” لأن مستقبل وتنمية وإقلاع القارة رهين بها .
و يضيف ذات البلاغ أن المنتدى يهدف إلى إتاحة الفرصة لمختلف المتدخلين في السياسات الشبابية حكوميا،محليا ومجتمعا مدني ، من خلال الموائد المستديرة والورشات المبرمجة ، لفتح النقاش حول الشباب وانشغالاته وتبادل الخبرات وتقاسمها وتسليط الضوء على الممارسات الناجحة في العديد من البلدان، كما يسعى المنتدى أيضا إلى ربط علاقات مع الشركاء من الهيئات والمنظمات الحاضرة ، من أجل دعم وتكوين وإدماج الشباب الإفريقي، بالإضافة إلى تمكين عمداء المدن الأفريقية المشاركة من الالتقاء مع نظرائهم المغاربة والاتفاق على مشاريع علاقات تعاون، والتعريف بالتجربة المغربية في مجال تدبير الشأن المحلي و السياسات الشبابية. وسيتضمن برنامج المنتدى موائد مستديرة، ورشات، معرض وزيارات. هذا وسيتم في ختام الملتقى الإعلان عن التوصيات الكفيلة بتفعيل تعاون جنوب – جنوب – شمال بغية مواكبة الشباب وانتظاراتهم في أفق تحقيق إدماج الشباب الإفريقي في برامج التنمية الشاملة لبلدانهم وللقارة .متابعة.
تارودانت أنيوز.