الأخبار

المنتخب المغربي المحلي و نظيره الجزائري ..التعادل السلبي في انتظار مباراة الإياب.


الدارالبيضاء تارودانت أنيوز/ المنتخب.
رص المنتخب المحلي المغربي منطقة التعادلات الكلاسيكية بالاصفار في الديربي المغاربي امام نظيره الجزائري وفي ذهاب الدور الحاسم لتصفيات الشان على ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة.وهي نتيجة ملغومة تعكس اطوار المباراة الفاترة التي جاءت بايقاع بارد ومتوسط.
النمساوي وان كان يشغل دورا متأخرا في الدفاع الا انه كرر نفس المهام التي يطلع لها داخل نهضة بركان من خلال الصعود المتكرر والتمهيد للاعبي الصندوق والتي كانت كلها تفتقد الدقة و اللمسة الأخيرة.
اغلب فترات الشوط الاول كلها تميزت باحتكار اللعب وسط الميدان مع تفوق الكرتي وجبران في احباط محاولات سعيود وباقي لاعبي الجزائر قبل أن تصل لبدر بانون والحارس الزنيتي.
الشوط الثاني الذي شهد خالة فريدة تمثلت في انقطاع التيار الكهربائي عن الملعب لفترة قصيرة ،اخىم فيه أحداد و بديع اووك اكثر ونقلا الخطر لمعترك المنافس الا أن الأخير كان حاسما في الرد.
دخول نناح والبركاوي في اخر فترات المباراة انعش نسبيا المؤدى الهجومي للاعبي المنتخب الوطني قبل ان يتدخل الحارس الزنيتي في الدقيقة 87 و يحبط كرة الانتصار بعد تسديدة حمرون.
تعادل عادل في مباراة رتيبة لكنه يبقي حجم الخطر قاىما إذ يتعين في لقاء العودة الانتصار للتواجد في الكامرون والدفاع عن لقب الشان الذي في حوزته.
تارودانت أنيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى