الأخبارمستجدات التعليم

الرباط: اساتذة شعبة علم الاجتماع يعلنون عن تنظيم وقفة انذارية احتجاجا على تصرفات عميد الكلية.


تارودانت أنيوز/ متابعة.
نشرت وسائل اعلام مختلفة خبرا مفاده أن اساتذة شعبة علم الاجتماع بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط قرروا تنظيم وقفة احتجاجية إنذارية بالكلية المركز (باب الرواح) الجمعة 18 أكتوبر 2019، ابتداء من الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال و ذلك للتنديد بما تتعرض له “مؤسسة الشعبة وأساتذتها من تضييق وعرقلة لمهامها وصلاحياتها المضمونة قانونا”، حسب ما جاء في بلاذ لأساتذة الشعبة الذين إنضم إليهم رئيسها .
و أضاف بلاغ الأساتذة الذي دعا للوقفة،أن هذه الخطوة الإحتجاجية تأتي على خلفية “تمادي العميد وإمعانه في سياسة فرض الأمر الواقع واستهدافه لأساتذة الشعبة الذين وقفوا أمام محاولاته السابقة المخالفة للقانون، عقب رفضهم السكوت على عملية تزوير النقط والتلاعب بنتائج المباريات”..
و أشار بلاغ استذة شعبة علم الاجتماع أنهم وجهوا مراسلات حول هذه القضية إلى الجهات المختصة في حينه، وكان آخرها تغيير استعمال الزمن المصادق عليه في اجتماع الشعبة بتاريخ 10 شتنبر الماضي، في تجاوز سافر للقوانين المنظمة لمؤسسات التعليم العالي، وذلك دون إشراك الأساتذة المعنيين مباشرة بالموضوع، والساهرين على التكوين الجيد للطلبة رغم ظروف العمل القاسية بهذه المؤسسة ذات الاستقطاب المفتوح، وهو الوضع الخطير الذي لم تعرفه الشعبة منذ تأسيسها.
من جهة أخرى ذكر البلاغ بمحاولات النقابة الوطنية للتعليم العالي عبر لجنة مكلفة بالاتصال بعميد الكلية المذكورة من أجل إيجاد حل للمشكل في اطار احترام صلاحيات الشعبة كما هو متعارف عليه،
كما ذكر ايضا أن الأساتذة وجهوا مراسلة إدارية مفصلة في الموضوع إلى كاتب الدولة المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي تحت إشراف رئيس جامعة محمد الخامس بالرباط بتاريخ 05 يوليوز الماضي حول “الشطط في استعمال السلطة والانتقام من الأساتذة الذين يناهضون الفساد والتزوير وسوء التدبير”.
تارودانت أنيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى