الأخبار

ريهانا أغنى فنانة في العالم


تارودانت أنيوز/ متابعة
كشفت مجلة “فوربس” الأمريكية أن الفنانة ريهانا (31 عاما)، تعدّ أثرى مغنية في العالم، بثروة تبلغ 600 مليون دولار، يتأتى جزؤها الأكبر من الجولات الفنية ومبيعات الألبومات.
وأوضحت المجلة أن ريهانا جنت ثروة تتخطى تلك التي حصدتها مادونا (570 مليونا) وسيلين ديون (450 مليونا)، فضلا عن بيونسيه (400 مليون) التي بات زوجها جاي زي أول ملياردير في مجال موسيقى الراب.
وخاضت ريهانا المولودة في باربادوس مشاريع متنوّعة منذ أن سطع نجمها على الساحة الفنية عام 2003، إذ أطلقت علامتها الخاصة من مستحضرات التجميل “فنتي بيوتي” بالتعاون مع المجموعة العملاقة “أل في إم إتش” سنة 2017، وبلغ رقم أعمال “فنتي بيوتي” نحو 570 مليون دولار عام 2018.
وأبرمت المغنية أيضا صفقة أخرى مع “أل في إم إتش” لتأسيس دار أزياء وأحذية وإكسسوارات فاخرة في باريس، حيث أصبحت ريهانا أول سمراء ترأس علامة سلع فاخرة تابعة للمجموعة الفرنسية العملاقة.
تارودانت أنيوز.
المصدر :بيت الفن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى