الأخبار

مسافر فرنسي من اصول مغربية يرعب ركاب طائرة خلال رحلة بين باريس ومراكش


تارودانت أنيوز/ متابعة.
لحظات رعب و هستيريا عاشها المسافرون على متن طائرة تربط بين باريس اورلي ومراكش صبيحة يومه الجمعة 18 أكتوبر، اجواء من الخوف، جراء محاولة أحد الركاب فتح أحد مخارج الطوارئ، بينما كانت الطائرة في الجو.
الخبر اوردته “أوروبا 1″، التي اشارت الى أن طائرة تابعة لخطوط ” ترانسافيا رحلة رقم TO3010 ” أقلعت من مطار أورلي في الساعة 6:49 صباحًا، وبعد 15 دقيقة ، حاول راكبا كان يسافر مع والدته فتح أحد مخارج الطوارئ للطائرة، في الوقت الذي استولى الذعر على المسافرين الآخرين خوفا من تمكنه من الامر، وتعريض حياتهم للخطر.
ووفق المصدر ذاته، فقد تمت السيطرة على المسافر الفرنسي من أصول مغربية، والذي يبلغ من العمر 34 عامًا ويعاني من اضطرابات نفسية، وتم تقييد يديه واقتياده إلى مقدمة الطائرة من صنف بوينج 737-800 ، والتي التفت إلى مطار أورلي لتسليمه للسلطات الفرنسية بالموازاة مع تقديم ترانسافيا لشكوى في الموضوع.
ويضيف المصدر ذاته، ان جميع الركاب غادروا الطائرة بمجرد هبوطها، واستسلم الشخص للشرطة ليتم اعتقاله، في الوقت الذي أعلنت في شركة” ترانسافيا “أنها ستقدم شكوى ضد الراكب المعني.
تارودانت أنيوز.
المصدر : الأول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى