الأخبار

ملايين الأستراليين تحت رحمة الحرائق ونفوق المئات من دببة الكوالا


تارودانت انيوز /وكالات.

ما يزال ملايين الأستراليين في حالة تأهب أمام اتساع رقعة حرائق الغابات، وهي تكتسح مساحات شاسعة من الساحل الشرقي للبلاد، منذرة بما يصفه الأهالي بالظروف الكارثية.
وتأتي تحذيرات السلطات من نشوب مزيد النيران مع توقعات ارتفاع درجات حرارة حارقة وهبوب رياح شديدة، لتزيد من اتساع المساحات المحروقة التي تهدد المناطق السكنية.
وقد أصبح ملايين الأشخاص يعيشون في ظل حالة الطوارئ بعد إقرارها أمس الإثنين على مدى كامل هذا الأسبوع في ولايتين، حيث جرى حث السكان الذين هم في أكثر الأماكن عرضة للخطر إلى الجلاء عن مناطقهم، قبل أن يحل بهم الأسوأ.
ويعتقد أن 350 حيوانات من حيوانات الكوالا قد قضت، بسبب الحرائق في إحدى المحميات الطبيعية في نيوساوث ويلز. وقد أتت النيران شمال شرقي البلاد على أكثر من 850 ألف هكتار من الغابات والأراضي الزراعية منذ يوم الجمعة الماضي، أما فيما يتعلق بالخسائر البشرية والمادية فقد قتل ثلاثة أشخاص، واحترق أكثر من 150 منزلا.
تارودانت انيوز / اورونيوز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى