اليوم السبت 7 ديسمبر 2019 - 4:43 صباحًا

 

 

أضيف في : الخميس 14 نوفمبر 2019 - 9:40 مساءً

 

قيادة جبهة القوى الديمقراطية تدشن سلسلة لقاءات للترافع من أجل القضية الوطنية بلقاء سفارة جمهورية الصين الشعبية.

قيادة جبهة القوى الديمقراطية تدشن سلسلة لقاءات للترافع من أجل القضية الوطنية بلقاء سفارة جمهورية الصين الشعبية.
قراءة بتاريخ 14 نوفمبر, 2019

عقد وفد من قيادة حزب جبهة القوى الديمقراطية، يتقدمه الأمين العام للحزب المصطفى بنعلي، يومه الأربعاء 13 نونبر 2019، لقاء عمل بسفارة جمهورية الصين الشعبية بالرباط، لتقديم محاور مذكرة ترافعية أعدها الحزب حول تطورات قضية الوحدة الوطنية، في ضوء قرار مجلس الأمن رقم 2494 بشأن الوضع في الصحراء.
وأكد وفد الحزب في هذا اللقاء، الذي تم بطلب منه، بالمستشار الأول لسفير جمهورية الصين الشعبية السيد جون ماو، نيابة عن السفير السيد لي لي، على أهم مضامين القرار رقم 2494، التي تكرس المعايير الأساسية للحل السياسي للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.
كما عبر وفد الحزب عن تثمينه للتحول في موقف المنتظم الدولي الداعم لجهود الأمم المتحدة في سعيها لإيجاد حل سياسي وواقعي وعملي ودائم، بما يكرس أولوية المبادرة المغربية للحكم الذاتي التي حظيت بالتأييد منذ طرحها، اعتبارا لكونها جدية وذات مصداقية.
وطلب وفد الحزب من سفارة الصين نقل تطلعات الحزب في أن تلعب الصين مزيدا من الأدوار على الساحة الدولية كي لا تظل قضية الصحراء المغربية ضحية الصراعات الإيديولوجية والقطبية، وبأن يتم النظر إليها من منطلق مشروعية حقوق المغرب التاريخية على صحراءه، وعدالة استكماله لوحدته الوطنية.
وسجل وفد الحزب بارتياح تفهم الأصدقاء في جمهورية الصين الشعبية لوجاهة الطرح المغربي، وإدراكهم لحيثيات وحقيقة هذا الملف، ودعمهم للجهود الأممية الرامية لتسويته بشكل سياسي متوافق حوله، بشكل منصف ونهائي، بما يعزز طموح شعوب المنطقة وتطلعاتهم المشروعة نحو الاستقرار والتنمية.
وتجدر الإشارة إلى أن الأمانة العامة لجبهة القوى الديمقراطية، قد صاغت برنامجا متكاملا للترافع حول قضية الوحدة الوطنية، تنفيذا لمقررات المجلس الوطني للحزب، وانسجاما مع الدعوة الملكية الموجهة للقوى الحية في المجتمع للمساهمة في الدبلوماسية الموازية للدفاع عن القضايا الوطنية العادلة والمشروعة، وفي مقدمتها قضية وحدتنا الوطنية.
كما تجدر الإشارة إلى كون وفد الحزب ضم، إلى جانب الأمين العام، كل من نائبيه فاطمة الزهراء شعبة وزهير أصدور، وأعضاء الأمانة العامة محمد سعد ومحمد البشير وعبد الحكيم قرمان.