اليوم الخميس 12 ديسمبر 2019 - 11:34 مساءً

 

 

أضيف في : الجمعة 22 نوفمبر 2019 - 7:47 مساءً

 

المضادات الحيوية بين الفوائد والأضرار

المضادات الحيوية بين الفوائد والأضرار
قراءة بتاريخ 22 نوفمبر, 2019

المكتب الإعلامي/ محمد الدلاحي
لا تكاد أي وصفة دوائية تخلو من المضاد الحيوي، باعتباره إحدى المجموعات الدوائية التي تستخدم للقضاء على البكتيريا، ولكن لا تؤثر على الفيروسات.

فالمضاد الحيوي ناجع لفترة محددة، يحددها الطبيب المعالج تبعا لفحص وتشخيص سريري وتحليل مختبري. والطريقة الأنسب لاستخدام المضاد الحيوي تبقى من اختصاص الطبيب المعالج الذي يأخد بعين الاعتبار الحالة الصحية للمريض وحالات بعض الأعضاء كالكبد والكلى والجهاز المناعي للمريض ومدى الحساسية التي يتوفر عليها المريض.

استعمال المضاد الحيوي بطريقة عشوائية أو بإيعاز من شخص عادي قد يؤدي إلى تفاقم حالته المرضية.
فأخذ المضاد الحيوي له طرقه انطلاقا من الفحص الطبي والتشخيص والتحليل، والتأكد من عدم استعمال المريض لأدوية أخرى قد تتفاعل سلبا مع المضاد الحيوي.

وتؤكد منظمة الصحة العالمية أن تناول المضادات الحيوية من دون سبب يؤدي إلى ظهور مقاومة المضادات الحيوية وهيإحدى أكبر المخاطر التي تهدد الصحة العالمية.

وللتقليل من استعمال المضادات الحيوية والحد من انتشار مقاومتها، تدعو منظمة الصحة العالمية إلى الوقاية من العدوى وتبني الممارسات الجيدة للنظافة الشخصية.